الحركة الأسيرة تناشد "التنفيذية" إعادة صرف رواتب أسرى غزة

الحركة الأسيرة تناشد "التنفيذية" إعادة صرف رواتب أسرى غزة
حكومة الوفاق قطعت رواتب أسرى غزة في نيسان (أرشيف)

بعثت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي رسالة إلى أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، ناشدتهم من خلال باتخاذ قرار بإعادة صرف مستحقات أسرى قطاع غزة التي قطعتها الحكومة الفلية منذ نيسان/أبريل الماضي.

ودعا الأسرى اجتماع أعضاء اللجنة الذي عقد في رام الله، اليوم السبت، لاتخاذ قرار ينهي معاناة أكثر من 150 عائلة أسير فلسطيني من أسرى قطاع غزة يقبعون في سجون الاحتلال، ويخوضون إضرابا عن الطعام لإعادة صرف مستحقاتهم المالية لعائلاتهم.

وأكدت الحركة الأسيرة في رسالتها على ضرورة أن تبقى قضية الأسرى مجمع عليها، وأن يتم إزالة الظلم الذي وقع على عوائل الأسرى.

ودعا الأسرى في رسالتهم رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، لتنفيذ قراره حين قال "لو بقي لدينا قرش واحد فسوف يتم صرفه لعائلات الشهداء والأسرى"، مشددين على أنه آن الأوان لوضع حد لهذه المعاناة وتنفيذ هذا القرار.

ويخوض الأسرى في سجون الاحتلال إضرابا عن الطعام للمطالبة بحق من حقوقهم قطعته السلطة الفلسطينية وليس الاحتلال الإسرائيلي.

وقطعت حكومة الوفاق برئاسة رامي الحمد الله في نيسان/أبريل الماضي، رواتب أسرى قطاع غزة في سجون الاحتلال إضافة لمخصصات عدد من أهالي الشهداء.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018