مئات الأسرى ينضمون لإضراب "الكرامة 2" بيومه الثاني

مئات الأسرى ينضمون لإضراب "الكرامة 2" بيومه الثاني
(وفا)

دخلت معركة "الكرامة2" التي تخوضها الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال صباح اليوم الثلاثاء، يومها الثاني، بعد إعلان مئات الأسرى، مسا الإثنين، برفقة عدد من قيادات الحركة الأسيرة الشروع بإضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا على سوء أوضاعهم المعيشية في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ويخوض الأسرى معركة الأمعاء بشكل متدرج، حيث ستنضم يوميا مجموعات من الأسرى للأضراب المفتوح عن الطعام وللخطوات التصعيدية التي تتمثل بإرجاع وجبات الطعام والامتناع عن تناول الدواء ورفض الخروج إلى "الفورة".

وأعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، مساء الإثنين، عن فشل جلسات الحوار بين إدارة سجون الاحتلال وممثلي فصائل وتنظيمات الحركة الأسيرة في معتقلات الاحتلال، بعد أن استمرت لساعات طويلة على مدار اليومين الماضيين في سجن "ريمون".

ووفقا لبيان الهيئة، فإن قرابة 150 أسيرا فلسطينيا شرعوا بالأمس بإضراب مفتوح عن الطعام والماء، في سجني ريمون والنقب، في معركة أطلقوا عليها اسم "معركة الكرامة 2"، على أن تدخل دفعات متتالية من الأسرى للإضراب من مختلف السجون خلال الأيام المقبلة.

وأوضحت الهيئة في بيانها لوسائل الإعلام، أن الحوار مع إدارة سجون الاحتلال وقيادة الحركة الأسيرة وصل لطريق مسدود، بسبب تعنت الإدارة ومن خلفها المستوى السياسي الإسرائيلي في الاستجابة للمطالب الحياتية الإنسانية للحركة الأسيرة والمكفولة بكل الشرائع والقوانين الدولية.

ولفتت إلى أن إدارة سجون الاحتلال لم تستجب لمطالب الحركة الأسيرة كإزالة أجهزة التشويش وإعادة زيارات أهالي أسرى قطاع غزة، وعدم التوصل إلى تفاهمات واضحة حول تركيب أجهزة تلفونات عمومية بين أقسام السجون، وعدم إنهاء عزل الأسرى المعاقبين إثر الأحداث الأخيرة في سجن النقب الصحراوي، ووقف عمليات الاقتحام والتنكيل والإهمال الطبي بحقهم، وغيرها من مطالب.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة