للمرة الثانية: تجديد الاعتقال الإداري للأسيرة آلاء بشير

للمرة الثانية: تجديد الاعتقال الإداري للأسيرة آلاء بشير
الأسيرة آلاء بشير (مواقع التواصل)

جددت محكمة "سالم" العسكرية، اليوم الإثنين، الاعتقال الإداري بحق الأسيرة آلاء فهمي عبد الكريم بشير (23 عاما) من قرية جينصافوط في محافظة قلقيلية، للمرة الثانية على التوالي، وذلك لمدة أربع أشهر.

واعتقلت الأسيرة بشير بتاريخ 24/7/2019 بعد أن داهمت منزل ذويها في قلقيلية ونقلتها إلى التحقيق في مركز توقيف الرملة لمدة أسبوع، حيث تعرضت لأنواع مختلفة من التعذيب والضغط النفسي قبل أن يتم نقلها إلى أقسام الأسيرات في سجن "الدامون".

وأصدرت المحكمة قرار الاعتقال الإداري لمدة أربعة أشهر دون تهمة ودون محاكمة، وحين قاربت على الانتهاء جددت لها الإداري لمرة ثانية لأربعة أشهر جديدة.

وكانت الأسيرة بشير وهي معلمة تحفيظ القرآن الكريم، تعرضت للاعتقال لدى جهاز الأمن الوقائي في قلقيلية مرتين متتاليتين، بتهمة "إثارة النعرات الطائفية والمذهبية".

وأفرج عنها في المرة الثانية من قبل أمن السلطة الفلسطينية بعد اعتقالِ استمر 40 يوما بكفالة مالية قدرها 6 آلاف دينار أردني، خاضت خلالها إضرابا مفتوحا عن الطعام، واعتقلها الاحتلال بعد ثلاثة أيام من إفراج أمن السلطة عنها.