37 أسيرا مقطوعة رواتبهم يلوحون بالإضراب عن الطعام

37 أسيرا مقطوعة رواتبهم يلوحون بالإضراب عن الطعام
(أرشيف)

أعلن 37 أسيرا في سجون الاحتلال الإسرائيلي الإضراب عن الطعام بدءا من يوم الأربعاء المقبل، وذلك احتجاجا على استمرار قطع السلطة الفلسطينية رواتبهم منذ عامين.

وقال الأسرى في بيان صحافي إنهم ومنذ ما يقارب العامين يعانون هم وعائلاتهم من جراء قطع الرواتب والانتقاص من حقوقهم.

وأضاف الأسر في البيان "الإضراب يأتي بعد فشل كل المحاولات لإنهاء هذا الموضوع مع جميع المسؤولين في السلطة الفلسطينية، وخاصة في وزارة المالية وهيئة شؤون الأسرى والمحررين، وجهازي المخابرات والأمن الوقائي".

وأكدوا أن رد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، كان بأن هذا الموضوع من مسؤولية   مسؤول جهاز المخابرات العامة، اللواء ماجد فرج، والذي بدوره صرح بشكل واضح أن هذا الموضوع من مسؤولية اللواء قدري أبو بكر.

وتابع الأسرى في البيان "أمام هذا الإشكال ليس أمامنا سوى اللجوء إلى خوض معركة الأمعاء الخاوية تحت عنوان يجب استعادة كامل حقوقنا عبر إعادة رواتبنا بالكامل بنسبة 100%، وبأثر رجعي أسوة بباقي الأسرى دون تمييز".

وأكد الأسرى أن إضرابهم سيبدأ صباح يوم الأربعاء المقبل، بالرغم من فصل الشتاء وصعوبة ظروفه على الأسرى، "إلا أننا عازمون على الاستمرار بهذا الإضراب إلى أن يتم إعادة كامل حقوقنا غير منقوصة"، مطالبين كل المسؤولين عن هذا الملف الوقوف عند مسؤولياتهم الوطنية والأخلاقية قبل فوات الأوان.