عزل 4 أسرى وتغريم الأشبال بـ41 ألف شيكل

عزل 4 أسرى وتغريم الأشبال بـ41 ألف شيكل
(توضيحية)

فرضت إدارة سجون الاحتلال غرامات بقيمة 41 ألف شيكل بحق الأسرى الأشبال، كما قامت بعزل أربعة أسرى من الهيئة التنظيمية للحركة الأسيرة.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الإثنين، إن مجموع الغرامات، التي فرضتها سلطات الاحتلال، بحق الأسرى الأشبال القابعين في معتقل "عوفر"، خلال شهر شباط/ فبراير الماضي، قد بلغت 41 ألف شيكل.

وأوضحت الهيئة في تقريرها أنه تم إدخال 41 أسيرا قاصرا إلى قسم الأسرى الأشبال في "عوفر" خلال الشهر الماضي، 20 اعتقلوا من المنازل، و6 من الطرقات، وواحد لعدم حيازته تصريح، و6 بعد استدعائهم، و8 تم اعتقالهم على الحواجز العسكرية.

كما سجل من بين هؤلاء الأسرى الأشبال، أسيران قاصران تعرضا لاعتداءات همجية ونكل بهما أثناء عملية اعتقالهما واستجوابهما في مراكز توقيف الاحتلال.

وأضافت الهيئة في تقريرها أن عدد الأطفال المحكومين خلال الشهر المذكور بلغ 20 قاصرا، وتراوحت الأحكام ما بين 7 شهور إلى عام، علما أن عدد الأسرى الأشبال القابعين حاليا في المعتقل 53 شبلا.

إلى ذلك، نقلت وعزلت إدارة سجون الاحتلال أربعة أسرى من الهيئة التنظيمية لحركة فتح في سجن "ريمون".

وأوضح نادي الأسير في بيان صحافي اليوم الإثنين، أن الأسرى المعزولين هم: عمر خرواط وهو محكوم بالسّجن المؤبد و18 عاما، وأسامة محمد سعيد المحكوم بالسجن المؤبد و19 عاما، وحاتم صادق القواسمة محكوم بالسجن المؤبد و18 عاما، وجميعهم من الخليل، إضافة إلى الأسير إبراهيم عبد الحي من نابلس وهو محكوم بالسجن المؤبد 9 مرات و90 عاما.

وأوضح نادي الأسير أن إدارة سجون الاحتلال صعدت من عمليات القمع بحق الأسرى تحديداً منذ مطلع العام 2019، الذي شهد أعنف عمليات القمع، وواصلت هذا العام عمليات القمع عبر الاقتحامات والتفتيشات المتكررة، والنقل والعزل.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص