20 قتيلًا خلال أسبوع بقصف النظام لمخيم اليرموك

20 قتيلًا خلال أسبوع بقصف النظام لمخيم اليرموك
قصف على مخيم اليرموك (الأناضول)

أكدت مصادر محلية سورية أن 20 مدنيًا قتلوا بقصف للنظام السوري وحلفائه على مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين، جنوب العاصمة دمشق، منذ أسبوع وحتى اليوم الثلاثاء، وأن المخيم شهد غارات عنيفة ومكثفة يوميًا.

وأوضحت المصادر أن النظام يحاول أن يتقدم من جنوبي مخيم اليرموك تزامنا مع قصف شديد، تسبب بدمار كبير في المخيم الذي تقطن فيه نحو 2500 عائلة.

ولفتت إلى صعوبة الأوضاع التي يعانيها المدنيون في المخيم، حيث لا توجد مشاف وأطباء، وسط حصار مطبق عليه، وشح في المواد الغذائية والحيوية والأدوية.

وتأتي هجمات النظام بعد فشل الطرفين (داعش والنظام) في التوصل إلى اتفاقية لإخلاء عناصر "داعش" من المخيم والمناطق المحيطة به.

ويعتبر مخيم "اليرموك" وعدد من البلدات المجاورة، المنطقة الوحيدة التي تبقت خارج سيطرة النظام السوري في محافظة دمشق، بعد أن تمكن الأخير خلال العامين الماضيين من تهجير المعارضين له من محيط العاصمة.

وتنقسم المنطقة المذكورة إلى قسمين، الأول يخضع لفصائل الجيش السوري الحر، ويضم بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم.

أما القسم الثاني فيخضع في معظمه لسيطرة تنظيم "داعش"، ويشمل مخيم اليرموك وأحياء "القدم" و"التضامن" و"العسالي" الملاصقة للمخيم، فيما تسيطر "هيئة تحرير الشام" على جيب صغير بالمخيم.

وشهدت المنطقة خلال السنوات الماضية اشتباكات عنيفة بين فصائل الجيش الحر و"داعش"، حيث تمكنت الأولى من وقف تقدم التنظيم الإرهابي باتجاه مناطق سيطرتها.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018