إصابة عشرات المتظاهرين ضد الجدار العنصري في قلقيلية

إصابة عشرات  المتظاهرين ضد الجدار العنصري في قلقيلية

افادت مصادر فلسطينية، بعد ظهر اليوم (السبت) ان عشرات المواطنين الفلسطينيين والمتضامنين الأجانب والإسرائيليين معهم في المعركة ضد جدار الفصل العنصري، أصيبوا بنيران قوات الاحتلال، اليوم، اثناء تظاهرة جرت في محافظة قلقيلية في الضفة الغربية، ضد اقامة الجدار العنصري على أراضي مواطني المحافظة.

وقالت وكالة الانباء الفلسطينية (وفا)، ان جنود الاحتلال أطلقوا عشرات قنابل الغاز المدمع باتجاه جموع المواطنين الذين حاولوا الوصول إلى موقع البوابة الإسرائيلية المقامة بين بلدتي عزون وكفر ثلث شرق قلقيلية، والمسماة بوابة رقم 24 للاحتجاج على مواصلة إقامة الجدار.

وأوضح المصدر أن عشرات المواطنين أصيبوا بحالات اختناق شديد جراء استنشاقهم الغاز المدمع، كما أصيب خمسة مواطنين بجروح ورضوض وكسور جراء الاعتداء عليهم بالضرب بالهروات من قبل جنود الاحتلال، حيث نقل عدد منهم إلى العيادات المحلية في بلدة عزون لتلقى العلاج.

وكانت اللجنة الوطنية لمقاومة الاستعمار والجدار في المحافظة: دعت لتنظيم المظاهرة تزامناً مع الذكرى الأولى لقرار محكمة العدل الدولية القاضي بعدم شرعية الجدار العنصري الذي تقيمه قوات الاحتلال على الأراضي الفلسطينية، واحتجاجاً على تنكر قوات الاحتلال لهذا القرار ومواصلة إقامة الجدار، ومنع المزارعين من الوصول إلى أراضيهم المعزولة خلفه.

ورفع المشاركون في التظاهرة اللافتات المنددة بإقامة الجدار والمطالبة بإزالته، كما رددوا الهتافات الداعية إلى الضغط على إسرائيل وإجبارها على الانصياع لقرارات الشرعية الدولية.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية