منظمة التحرير: 3911 فلسطينيا استشهدوا بنيران الاحتلال منذ أواخر ايلول

 منظمة التحرير: 3911 فلسطينيا استشهدوا بنيران الاحتلال منذ أواخر ايلول

كشفت دائرة العلاقات القومية والدولية في منظمة التحرير الفلسطينية، في العدد الرابع من نشرتها الدورية "شعب تحت الاحتلال" ان قوات الاحتلال الاسرائيلي قتلت بين 29/9/2000 و 30/11/2005 ، 3911 فلسطينيا، بينهم 768 من الاطفال و267 من النساء ، و344 من قوى الامن الفلسطيني و 357 نتيجة عمليات اغتيال و136 من المرضى على حواجز الاحتلال العسكرية و58على ايدي المستوطنين و9 من الصحافيين و220 من ابناء الحركة الرياضية الفلسطينية و6 من الاجانب وفرق التضامن الدولية.

واكدت انه رغم التاكيدات الفلسطينية على التهدئة الا ان قوات الاحتلال الاسرائيلي واصلت تصعيدها للانتهاكات بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته. وقالت ان سياسة الاغتيالات مستمرة والهدم والتشريد ومصادرة الاراضي متواصلة.

وفي مقدمتهان تحت عنوان "المطلوب شريك سلام حقيقي" قالت الدائرة "ان الفلسطينيين قيادة وشعبا يعتبرون الانتخابات الاسرائيلية شأنا اسرائيليا داخليا، لا نتدخل فيها لصالح اي مرشح او حزب، انما ما يهمنا فيها ان تخرج بقيادة اسرائيلية تكون شريك سلام حقيقي، لديها الاستعداد للعودة الى طاولة المفاوضات والعمل الجاد على انهاء الاحتلال والاستيطان ليتحقق السلام العادل والشامل الذي يكفل للشعبين حياة امنة ويتمكن الشعب الفلسطيني من اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف ".

واكدت الدائرة رفضها لاي تدخل اسرائيلي في انتخابات المجلس التشريعي الفلسطيني المزمع اجراؤها في يناير القادم، "فهذا ايضا شأن فلسطيني داخلي من حق كافة ابناء الشعب المشاركة فيها بحرية ناخبين ومرشحين، وهذا يتطلب رفع كافة الحواجز العسكرية ووقف سياسة الاغتيالات والاعتقالات والتصعيد الاعلامي الاسرائيلي" .

وناشدت دائرة العلاقات القومية والدولية خاطفي دعاة السلام الأربعة في العراق إلى ضرورة الإفراج عنهم. فهؤلاء من مناصري القضية الفلسطينية ومن المناهضين للاحتلال في كل مكان ، والذين شاركوا في مسيرات مقاومة جدار الضم والتوسع العنصري وتعرضوا للقمع الإسرائيلي، نطالب بالافراج الفوري عنهم واعادتهم لذويهم بسلام .

وبشأن العمليات العدوانية الاسرائيلية اوضحت الدائرة انه اضافة الى سقوط 3911 شهيدا خلال الفترة المشار اليها، اصيب 35215 فلسطينيا بجراح مختلفة بينهم 7500 اصيبوا بعاهات دائمة معظمهم من الاطفال والشباب.

واعتقلت قوات الاحتلال ما يزيد عن 30 الف فلسطيني ،بقي منهم في سجون الاحتلال 8600 اسير ، والحقت تلك القوات الخراب في نحو 65372 الف منزل ،بينما دمرت بشكل كلي 7644 منزلا وشردت ساكنيها في العراء.

اما الثروة الزراعية والتي يعتمد عليها الفلسطينيون كمصدر اساسي في دخلهم، فقد الحقت بها ممارسات الاحتلال تدميرا وخسائر فادحة وخاصة اشجار الزيتون ،حيث اقتلعت واحرقت وجرفت ما يزيد عن المليون شجرة وغرسة ونبتة .

ومن اجل اقامة المستوطنات وتوسيع القائم منها وبناء جدارالضم والتوسع ،فقد صادرت قوات الاحتلال بالقوة 290922 دونما منذ 29/3/2003.

ونتيجة لسياسة الاغلاق والحواجز التي منعت الفلسطينيين من التنقل بين المدن والقرى، وحالت دون وصولهم الى اعمالهم فقد وصل عدد العاطلين عن العمل الى نحو 272الف عاطل ،وزادت نسبة الفقر الى ان وصلت 72% داخل المجتمع الفلسطيني.

وخلال شهر تشرين الثاني (نوفمبر) ،واصلت قوات الاحتلال اعتداءاتها على الانسان والارض الفلسطينية فقد قتلت 17 مواطنا بينهم طفلان و 6 في عمليات اغتيال واصابت 125 مواطنا اخر بجراح،اضافة الى 5 من المتضامنين الاجانب ،بينما اعتقلت تلك القوات 252 مواطنا ،وهدمت 6 منازل وحولت 29 منزلا اخر الى ثكنات عسكرية ،فيما اقتلعت 405 شجرة مثمرة وصادرت 922 دونما لبناء جدار الضم والتوسع ،وهنا نعرض نماذج لابرز تلك الانتهاكات :
1-11اغتالت قوات الاحتلال كل من : حسن المدهون وفوزي أبو القرع،من غزة ، بقصف سيارتهم بصواريخ من طائرات حربية اسرائيلية.
2-11 قتلت قوات الاحلات كل من: رأفت موسى تركمان (21 عاماً) من بلدة قباطية/جنين باطلاق النارعليه من مسافة قريبة.
4-11 استشهد محمد عطا عساف كميل (21عاماً) من قباطية متاثرا بجروح سابقة اصيب بها بنيران قوات الاحتلال.

هم يقتلون اطفالنا واطفالنا يزرعون بذور الحياة لاطفالهم
5-11 قتلت قوات الاحتلال الطفل احمد اسماعيل الخطيب (11 عاما) من مدينة جنين بحجة انه كان يحمل بندقية بلاستيكية يلعب بها مع اقرانه في اليوم الاول لعيد الفطر وذكرت اسرته انه كان ذاهبا لشراء ربطة عنق كي يلبسها في العيد الا ان جنود الاحتلال قتلوه ليسرقوا فرحته ،وقد تبرع ذويه باعضائه الى مرضى اسرائيليين في مستشفى رمبام بحيفا.
**جاء في رسالة وجهها والد الطفل الشهيد إلى أعضاء الكنيست العرب واليهود " أن قرار عائلته التبرع بأعضاء الشهيد الطفل أحمد لإحياء أطفال آخرين، بصرف النظر عن انتماءاتهم الدينية والعرقية جاء للتأكيد على أننا شعب رغم القهر والتشرد والظلم مازلنا نحمل في صدورنا قلوباً يملؤها الحب والوعي الإنساني العالي".
أكدت جمعية "جنود يكسرون الصمت" عدم أخلاقية الجيش الإسرائيلي، وقالت في بيان لها بعد تبرئة محكمة اسرائيلية للضابط الذي قتل الطفلة الفلسطينية امان الهمص (13 عاما) في رفح في اكتوبر 2004 "نحن جميعنا مسؤولون ومتهمون، لأننا سمحنا لجهاز المراقبة داخل الجيش والمجتمع بالانهيار أمام أعيننا، وبدلاً من التحدث عن قتل طفلة فلسطينية باسم دولة إسرائيل، مضينا في الثرثرة حول حوادث شاذة وغير قانونية".

7-11 استشهد هاني عودة أبو صواوين (30 عاماً) من دير البلح متأثرا بجروح كان قد اصيب بها سابقا برصاص الاحتلال .
8-11استشهد الفتى محمد حمدي أبو صالحة (15 عاماً)/نابلس وإصيب أربعة آخرين بجراح ،بعد ان اطلق جنود الاحتلال النار بكثافة تجاه الفتية الذين كانوا في نزه في متنزه قريب.
9-11 استشهد سمير ربحي احمد داري (32 عاماً)، من بلدة العيسوية بمدينة القدس المحتلة، جراء إطلاق النار عليه من قبل افراد من شرطة الاحتلال دون مبرر.
10-11 استشهد أكرم أبو غدايين (22 عاماً) من حي الشيخ رضوان في غزة ،جراء اطلاق قوات الاحتلال النار عليه بالقرب من المنطقة الحدودية الشرقية.
13-11-اغتالت قوات الاحتلال في مدينة جنين شجاع بلعاوي (21عاماً)، الذي تمكن من الوصول إلى منزل مجاور، حيث لاحقته قوات الاحتلال وقتلته بعد أن عثرت عليه جريحاً داخل المنزل.
13-11 استشهد بلال واكد الشاعر (17 عاماً) بنيران قوات الاحتلال بالقرب من قرية خزاعة شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.
14-11 قتلت قوات الاحتلال عماد عبد العال (21 عاما) من مخيم البريج وسط قطاع غزة.
14-11اغتالت قوات الاحتلال أمجد الحناوي (34 عاماً) من مدينة نابلس، حيث أطلقت النار على الحناوي من مسافة قريبة، بعد أن اقتحمت منزلاً كان يختبئ فيه بحي المساكن الشعبية شرق المدينة.
17-1 اغتالت وحدات خاصة إسرائيلية، كل من: أحمد صابر عباهرة (22 عاماً)، ومحمود جمال زايد (22 عاماً) من بلدة اليامون /جنين بطلاق الرصاص بشكل كثيف باتجاه السيارة التي كانا يستقلانها .
18-11 استشهد زيد عمر عبد القادر أبو عيشة (24 عاماً) من مدينة الخليل ،برصاص قوات الاحتلال وتركته ملقى على جانب الطريق لعدة ساعات قبل ان تسمح بنقله.
23-11استشهد محمد فايز فقهاء( 22 عاماً) من قرية سيريس جنوب جنين ، اثناء زيارة لشقيقه في مدينة جنين ، عندما أطلق جنود الاحتلال النار عليه مما أدى إلى استشهاده.

تواصلت الفعاليات الجماهيريه السلمية المناهضة لبناء جدار الضم والتوسع العنصري الذي يقام فوق الاراضي الفلسطينية المحتلة والذي يقضم نحو 10% من مساحة الضفة الغربية ،ويؤدي الى تقسيمها الى كنتونات منفصلة ويضع على مداخل مدنها وقراها بوابات حديدية تفتح وتغلق بامر جنود الاحتلال مما منع الطلبة والمعلمين من الوصول الى مدارسهم والعمال والموظفين من الوصول الى اعمالهم والفلاحين من العمل في ارضهم الا بمزاج جندي احتلالي يتحكم في فتح البوابات يحتجز العشرات من الاطفال ساعات طويلة في البرد القارص او في الحر اللافح .
ففي قرية بلعين وفي قرية عابود في محافظة رام الله ، تواصلت خلال الشهر فعاليات جماهيريه تساندها وفود تضامن دولية واسرائيلية يتقدمها رجال دين مسلمين ومسيحين منددين بجدار الضم والتوسع ومطالبين بازالته، وقد واجهتم قوات الاحتلال بالقوة لتفريقهم مما ادى الى اصابة واعتقال العشرات منهم .
وفي 4 -11-اعتقلت قوات الاحتلال ستة مواطنين من بينهم مصور قناة الجزيرة، في قرية بلعين/ غرب رام الله، وأحيا المئات من أهالي القرية عيد استقلال فلسطين الذي صادف في 15/11 ، في مسيرتهم الأسبوعية التي ينظمونها تنديداً بجدار الضم والتوسع العنصري، وهم يحملون المئات من الأعلام الفلسطينية ، فيما طارت فوق رؤوسهم المئات من البالونات التي تحمل ألوان العلم الفلسطيني الأربعة.وواجهت قوات الاحتلال المشاركين في المسيرة بالضرب وأطلقت صوبهم الأعيرة المطاطية والقنابل الغازية. وفي اطار النشاطات الجماهيرية لمناهضة بناء جدار الضم والتوسع انطلقت بالتزامن مع تظاهرة بلعين الأسبوعية مسيرة أخرى في مدينة برلين الألمانية بمشاركة العشرات من المتضامنين الدوليين، تطالب العالم بالعمل من أجل هدم جدار الفصل العنصري كما عمل على هدم جدار برلين مطلع التسعينيات من القرن الماضي.

17-11 نظم المواطنون مسيرة سلمية في منطقة الشعراوية شمال طولكرم احتجاجاعلى إقامة جدار والتوسع.
19-11 تظاهر مواطنون فلسطينيون واجانب واسرائيلين في مسيرة سلمية بالقرب من مخيم قلنديا في رام الله احتجاجا على اقامة جدار الضم والتوسع في المنطقة ،حيث اطلقت قوات الاحتلال النار وقنابل الغاز المدمع باتجاه المتظاهرين .
19-11 تظاهر المئات من المواطنين الفلسطينيين والمتضامنين الاجانب وحركات سلام اسرائيلية في بلدتي السواحرة وأبو ديس في القدس المحتلة،احتجاجا على مصادرة نحو 4 الاف دونم لاقامة جدار الضم والتوسع عليها ،وقد واجهت قوات الاحتلال المتظاهرين بالقوة لتفريقهم.
3-11 ذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أن رجل الأعمال اليهودي، ارفويون موكوفيتش، يقف من وراء مشروع اقامة حي يهودي يضم 90 وحدة سكنية داخل منطقة "الشيخ جراح" في القدس المحتلة.
6 -11 اصدرت سلطات الاحتلال قرار عسكريا يقضي بالاستيلاء على 292 دونماً من أراضي بلدتي دورا والظاهرية وقرية عرب الرماضين في محافظة الخليل، يستهدف بناء مقطع جديد من جدار الضم والتوسع.
6-11 شرعت قوات الاحتلال بعملية مسح في أراضٍ تابعة لبلدة كفر ثلث جنوب شرق قلقيلية طالت 200 دونم تمهيدا لمصادرتها.
10-11 قررت سلطات الاحتلال مصادرة 2.5 دونم من أراضي بلدة الزاوية، في محافظة سلفيت، لصالح إقامة جدار الضم والتوسع.
20-11 سلمت سلطات الاحتلال إخطارات لمواطنين في بلدات وقرى: بيت جالا، الخضر، واد رحال والولجة في بيت لحم، تتضمن الاستيلاء على أراضٍ مساحتها 328، دونماً بهدف استكمال جدار الضم والتوسع.
21 - 11 اتم المستوطنون بناء اربع وحدات استيطانية جديدة في النواة الاستعمارية الجديدة الواقعة على مسافة قريبة من مستعمرة " كرمئيل "فوق اراضي يطا في محافظة الخليل بعد ان استولوا على عشرات الدونمات من أراضي عائلة الهذالين.
22-11 طرحت وزارة الاسكان الاسرائيلية عطاءات لبناء 350 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة معاليه ادوميم المقامة على اراض مصادرة الى الشرق من القدس المحتلة .
25- 11أصدرت سلطات الاحتلال أمراً عسكرياً يحمل رقم 378 ، والموقع من قبل قائد قوات الاحتلال في الضفة الغربية، يقضي بإغلاق أكثر من 60 متجراً تقع على امتداد 2 كيلو متر ويمنع حركة المواطنين وسياراتهم، فيما سيتم استخدامه لأغراض عسكرية ولتنقل المستوطنين فقط.


12 -11 اعتدت مجموعات من المستوطنين في مدينة الخليل على المواطنين ومنازلهم في منطقتي " واد الحصين" و "واد النصارى" القريبتين من مستوطنة " كريات أربع " شرق المدينة ،حيث قذفوهم بالحجارة والقضبان الحديدية والزجاجات الفارغة تسببت بالحاق الاذى والخراب بالمنازل الفلسطينية.
14-11 احرق مستوطنون من مستوطنة ايتمار الواقعة بالقرب من قرية عورتا شرقي مدينة نابلس بحرق 200 من اشجار الزيتون المثمرة التابعة لاهالي القرية .
16-11 استولى مستعمرون من "آصفر" المقامة على اراضي بلدة سعير في محافظة الخليل ، على مئتي دونم جديدة من أراضي المواطنين المجاورة إلى المستعمرة و باشروا فور عملية الاستيلاء بتسييج الأراضي.
16-11 اقدم مستوطنون من مستوطنة شيلو بالاعتداء بالضرب على مزارعين من قرية سنجل /شمال رام الله،اثناء قطف ثمار الزيتون ،وتخريب الثمار.
16- 11 أعاق مستوطنو «ايتمار» عملية قطف ثمار الزيتون في اراضي قرية «عورتا» جنوب نابلس، فقد وجه المستوطنون الشتائم والاهانات للمواطنين واعتدوا بالضرب على المسن ثلجي عواد البالغ من العمر (80 عاما) ورشقوه بالحجارة واستولوا على ثمار الزيتون التي قطفها وقد اصيب بكدمات ورضوض في مختلف انحاء جسده.
26- 11 اعتدت مجموعة من مستوطني "جيلو" على صلاح علي محمد سعيد (60 عاماً) من قرية أرطاس جنوب بيت لحم، عندما اعترضت المجموعة طريقه و انهالوا عليه بالضرب بالأيدي والأرجل، مما أفقده الوعي وأصابه برضوض وجروح في أنحاء جسده.
27-11 قام مستوطنون باقتلاع وتقطيع نحو 205 شجرة زيتون مثمرة من اراضي بلدة سالم /نابلس عمرها نحو 20 سنة .
ثالثا :انتهاكات دينية
9-11اقتحمت مجموعة من رجال المخابرات الاسرائيلية الحرم القدسي الشريف وقامت بتصوير المسجد الاقصى وقبة الصخرة ومرافق الحرم بكميرات الفيديو .
12-11 اقتحمت قوات الاحتلال مبنى دائرة الاوقاف الاسلامية في مدينة بيت لحم, واجبرت الموظفين والمراجعين في الدائرة على مغادرتها تحت تهديد السلاح.
18-11 قالت مصادر في هيئة الآثار الإسرائيلية إن قسماً من السور التاريخي المحيط بالبلدة القديمة في القدس المحتلة أصبح آيلاً للسقوط ويحتاج إلى ترميمات وأعمال صيانة بصورةٍ فوريّة.ونقلت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية عن هذه المصادر قولها: إن حجارة سور البلدة القديمة بطول إجمالي يصل إلى 380 متراً قد تتساقط خلال وقت قصير إضافة إلى أن هناك قسماً من السور يبلغ طوله كيلومتراً واحداً سينهار إذا لم يتم القيام بأعمال صيانة فوراً.
25 - 11 أصدرت قوات الاحتلال ، أمراً عسكريا يقضي بإغلاق الحرم الإبراهيمي الشريف في مدينة الخليل لمدة يوم واحد.
رابعا: هدم منازل
21-23/11هدمت قوات الاحتلال خمسة منازل في كل من بلدة عناتا و بيت حنينا وسلوان ووادي الجوز في القدس المحتلة بعد ان اخرجت اصحاب المنازل منها بالقوة بحجة البناء دون تراخيص، وكانت تلك القوات قد هدمت منزلا اخر في بيت حنينا بالحجة ذاتها في 16/11.
24-11 نسفت قوات الاحتلال ، ثلاثة مخازن تجارية في مدينة جنين.
24-11 دمرت قوات الاحتلال ، بالجرافات والصواريخ والقنابل الحارقة والصوتية مركز بلدية جنين التكنولوجي في جنين ، وطالت عمليات القصف قاعتي التدريب في المركز ووسائل تدريبية وتقنية متطورة، إضافة إلى كافة محتويات المركز بما فيها الأوراق والقرطاسية والمقاعد وجميع الملفات المحوسبة والأرشيف الخاص بعمل المركز.

26-11 تعاني الاسيرات داخل سجن "تلموند" من طروف اعتقال صعبة واجراءات قاسية من قبل ادارة السجن كما ان انتشار القوارض داخل غرف السجن، أدى إلى إتلاف كافة الملابس الخاصة بهن.
26-11 أكد نادي الأسير في محافظة رام الله والبيرة ، على أن أسرى معتقل سالم العسكري الإسرائيلي، يتعرضون للضرب والتعذيب أثناء اعتقالهم ونقلهم الى المعتقل.وذكر معتقلون أن جنود الاحتلال كانوا يضعون أقدامهم على وجه المعتقل وهو معصوب العينين، ويضربوه على الرأس والأطراف بأعقاب البنادق.

29-11 اعتدت قوات الاحتلال على الاسرى في سجن عوفر ،التابع لجيش الاحتلال قرب رام الله ، مما ادى الى اصابة 32 اسيرا بينهم عبد الرحيم ملوح عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ،حيث اصيب بكسر في حنكه.

8-11 داهمت قوات الاحتلال عددا من المكاتب ومراكز الدراسات والابحاث والجمعيات الخيرية في مدينة جنين وصادرت محتوياتها واقدمت على اغلاقها .
18-11 منعت قوات الاحتلال خمس حالات مرضية من التوجة للعلاج في المستشفيات الإسرائيلية، منها حالات بحاجة إلى زرع مفاصل، وأخرى مصابة بامراض القلب.
20 - 11 منع جنود الاحتلال الإسرائيلي نحو 500 طالب وطالبة من التوجه لمقاعدهم الدراسية عقب احتجازهم على أحد الحواجز العسكرية المقامة جنوب الحرم الإبراهيمي الشريف، في البلدة القديمة من الخليل.
22-11اقتحمت قوات الاحتلال مستشفى الشهيد د. خليل سليمان الحكومي في مدينة جنين واعتقلت مواطناً، وأحد عناصر الأمن الوطني لدى تواجده في ساحة المستشفى، واحتجزت عشرات المواطنين ومعظمهم عاملون في المستشفى ومرافقون لحالات مرضية.
22-11أصيب 5 تلاميذ من طلبة مدرستي "الفيحاء" الأساسية للإناث و"الإبراهيمية للذكور" الواقعتين في البلدة القديمة من مدينةالخليل. خلال محاولات قوات الاحتلال إجبار الطلبة والطالبات والمدرسين على عبور غرفة التفتيش الإلكترونية الواقعة في الطريق المؤدية إلى المدرستين بالقرب من الحرم الإبراهيمي الشريف.
23-11 احتجزت قوات الاحتلال ، أكثر من مائة طالب وطالبة من مدرسة عزون عتمة وبيت أمين المشتركة بمحافظة قلقيلية،داخل مدرستهم لمدة زادت عن الساعتين.
24-11 منعت قوات الاحتلال ، مئات الطلبة والمدرسين من دخول بلدة عزون عتمة جنوب قلقيلية واخذت باطلاق النار فوق رؤسهم من اجل ابعادهم عن المنطقة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018