مصر تعيد فتح معبر رفح بشكل جزئي أمام المعتمرين العائدين..

مصر تعيد فتح معبر رفح بشكل جزئي أمام المعتمرين العائدين..


أعادت السلطات المصرية، اليوم الاثنين، فتح معبر رفح الحدودي جنوب القطاع بشكل جزئي ليتمكن المعتمرون الفلسطينيون الذين خرجوا من قطاع غزة لأداء مناسك العمرة العودة إليه بعد انتهاء المناسك.

وحسب مصادر فلسطينية فقد عاد قرابة 70 معتمراً، موضحة أن حافلة توجهت إلى الجانب المصري من المعبر وأقلت المعتمرين ومن ثم عادت بهم إلى القطاع.

وكانت وزارة الداخلية المقالة أكدت في وقت سابق أن المصريين أبلغوا الجانب الفلسطيني بفتح المعبر اليوم فقط للمعتمرين، حيث سيتم السماح بعودة 70 منهم اليوم، و140 غدا الثلاثاء ومائة فقط الأربعاء، دون الإبلاغ عن إمكانية فتحه بالاتجاهين لتمكين الطلبة والراغبين بالسفر من التوجه إلى مصر.

من جهته قدم طالب أبو شعر وزير الأوقاف والشئون الدينية في الحكومة المقالة شكره الجزيل لمصر على دورها المتمثل بفتح معبر رفح أمام المعتمرين، وتسهيل إجراءات السفر لهم في الخروج والعودة. جاء ذلك أثناء استقبال أبو شعر للفوج الأول من المعتمرين القادمين من الديار الحجازية عبر مطار القاهرة الدولي إلى معبر رفح البري المنفذ الوحيد لسكان القطاع.

وأشاد وزير الأوقاف بدور المملكة العربية السعودية التي قامت بوضع تأشيرات العمرة للمعتمرين وتسهيل الإجراءات للمعتمرين.

وقال أبو شعر: "إن عدد المعتمرين الذين ذهبوا لأداء فريضة العمرة بلغ (1100) معتمر وقد وصل الفوج الأول وعددهم (70) معتمرا" منوهاً أن بقية المعتمرين سيصلون في غضون الأيام القليلة القادمة.