"إسرائيل مارست على ناشطات زيتونة ضغطا نفسيا رهيبا"

"إسرائيل مارست على ناشطات زيتونة ضغطا نفسيا رهيبا"
غزيون ينتظرون زيتونة (أ.ب)

قالت البرلمانية الجزائرية، سميرة ضوايفية، التي شاركت في سفينة 'زيتونة' لكسر الحصار عن قطاع غزة، إن السلطات الإسرائيلية مارست على المشاركات 'ضغطًا نفسيًا رهيبًا'، لدى توقيفهن وخلال التحقيق معهن.

جاء هذا خلال مؤتمر صحافي عقدته ضوايفية بمقر حزبها حركة مجتمع السلم، اليوم السبت، في الجزائر العاصمة.

وأوضحت ضوايفية أن 14 جنديا للاحتلال 'اقتحموا السفينة زيتونة بعد محاصرتها بقوارب صغيرة، وبعد الاقتحام بدأوا بجر السفينة إلى ميناء أسدود'.

واعتبرت النائب في البرلمان الجزائري ما حدث بأنه 'اختطاف قسري في المياه الدولية، حيث تمت على إثر ذلك مصادرة الأجهزة الخاصة بطاقم قناة الجزيرة، وتم أخذ جميع الحقائب وآلات التصوير ووثائق المشاركات، وجرى تصويرنا بشكل مكثف لقد كنا تحت حصار من الترهيب لعدة ساعات'.

وذكرت ضوايفية أن 'الإسرائيليين مارسوا على المشاركات ضغطا نفسيا وذهنيا وعصبيا رهيبا، حيث مكثن جالسات 8 ساعات من قرصنة السفينة حتى الوصول إلى ميناء أسدود'.

وعن معاملة الإسرائيليين للمشاركات قالت المتحدثة 'لا يمكن أن أتحدث عن معاملة وأنا اختطفت بشكل غير أخلاقي، وهذا أسوأ أنواع المعاملة'.

ونقلت المتحدثة أنه 'بوصول زيتونة إلى ميناء أسدود كانت ترسانة من الجيش والشرطة والأجهزة الأمنية، طلبوا منا أن تحمل كل واحدة حقيبتها، وتم تحويلنا لمستودع كبير حيث تم تصويرنا بشكل مكثف كأننا مجرمات، وتم عرض الحقائب على أجهزة المسح (الإشعاعي) وحملت كل مشاركة سوارًا في يدها عليه رقم رباعي، وتم عرضنا لاحقا على فحص طبي'.

وطلب المحققون الإسرائيليون، وفق المتحدثة 'معلومات شخصية لكل مشاركة، وقال أحدهم: إن السلطة العسكرية الإسرائيلية سلمتكم للسلطة المدنية... لقد اخترقتم المياه الإقليمية الإسرائيلية'.

وشرحت ضوايفية 'بعد جمع المعلومات الشخصية منا، سُلمت لنا ورقة باللغة الإنجليزية فيها اعتراف بأن الموقع عليها دخل إسرائيل بطريقة غير قانونية، ويمنع بذلك من دخول البلاد لمدة 10 سنوات'، و قالت 'رفضت التوقيع على الورقة واشترطت حضور المحامي الخاص بي'، دون توضيح ما إذا كانت وقعت أم لا.

وتابعت 'بعدها تمت إحالتنا إلى الزنازين في سجن (لم تذكر اسمه) كئيب ودورات مياه متسخة وحشرات من كل نوع'.

وتحدثت ضوايفية عن 'محاكمة' جرت لهن في بهو السجن، وخلال المحاكمة التي جرت على مرحلتين، على حد قولها، كانت الأسئلة 'عن سبب قدومنا إلى هنا، وبأننا دخلنا إسرائيل بطريقة غير قانونية والقاضي أخبرني بأن فترة اعتقالي سيتم تمديدها، وكانت المفاجأة أنني في الطريق إلى مطار بن غوريون برفقة 3 أشخاص'.

وتم ترحيل ضوايفية، نحو مطار فرانكفورت بألمانيا لتنقل، أمس الجمعة، في أول طائرة نحو الجزائر العاصمة.

وأعلنت السلطات الإسرائيلية، أمس الجمعة، ترحيل 12 ناشطة، من بينهن ضوايفية، تم توقيفهن قبل 3 أيام، على متن سفينة زيتونة التي كانت في طريقها إلى قطاع غزة بهدف كسر الحصار المفروض عليه، قبل اعتراضها واقتيادها من قبل الزوارق الحربية الإسرائيلية إلى ميناء أسدود.

وأبحرت سفينة زيتونة، في 27 أيلول/سبتمبر الماضي، من ميناء مسينة بجزيرة صقلية الإيطالية باتجاه شواطئ غزة، على متنها 30 ناشطة من جنسيات مختلفة بينها (إسبانيا، والسويد، والنرويج، وأستراليا، وكندا، والولايات المتحدة).

ويفرض الاحتلال الإسرائيلي حصارًا على سكان القطاع منذ نجاح حركة حماس في الانتخابات التشريعية التي جرت في كانون ثان/يناير 2006، وشدّدته في منتصف حزيران/يونيو 2007. 

اقرأ/ي أيضًا:

#قرصنة السفن النسائية إرهاب: "زيتونة" تفضح الاحتلال

إسرائيل تستجوب المتضامنات على "زيتونة" تمهيدا لترحيلهن

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018