عين الحلوة: قتيل في الاشتباكات ومطالبة بهدنة إنسانية

عين الحلوة: قتيل في الاشتباكات ومطالبة بهدنة إنسانية
مخيم عين الحلوة يوم السبت (أ ف ب)

أفادت الوكالة الوطنيّة للإعلام في لبنان أن الاشتباكات اشتدت مساء اليوم، الاثنين، في مخيم عين الحلوة بين عناصر 'فتح' ومجموعة 'جند الشام'، مما أدى إلى سقوط قتيل وإصابة ثلاثة.

اقرا أيضا | عين الحلوة: قتيلان في اشتباكات بين فتح و'جند الشام'

وأضافت الوكالة أن الاشتباكات التي استخدمت فيها الأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية تسببت في إحراق منزل، مشيرة إلى أن الجيش اللبناني قطع جميع الطرقات المؤدية إلى المخيم الواقع قرب مدينة صيدا، بعد أن طال رصاص الاشتباكات بعض الأحياء القريبة من المخيم.

ويشهد المخيم نزوحا مكثفا للعائلات، فيما بقيت عائلات أخرى محاصرة داخل المخيم وفي المناطق المحيطة به والتي ناشدت بفك الحصار عنها وطالبت بهدنة إنسانية.

في وقت سابق، سقط قتيلان مساء السبت من حركة قتح وأصيب 10 آخرون في اشتباك بين عناصر من حركة فتح وعناصر من  'جند الشام' في أعقاب تعرض قائد الأمن الوطني الفلسطيني في المخيم، أبو أشرف العرموشي، لمحاولة اغتيال فاشلة.