إسماعيل هنية: مستعدون لمفاوضات تبادل أسرى بوجود وسيط

إسماعيل هنية: مستعدون لمفاوضات تبادل أسرى بوجود وسيط
أرشيفية (الأناضول)

أعربت حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية "حماس"، اليوم الثلاثاء، عن استعدادها لبدء مفاوضات لتحقيق صفقة تبادل للأسرى مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي، عبر طرف وسيط.

وجاء ذلك في كلمة ألقاها رئيس المكتب السياسي للحركة، إسماعيل هنية، في ذكرى يوم الأسير الفلسطيني، قائلًا: "نحن في حركة حماس مستعدون لبدء المفاوضات لتحقيق صفقة تبادل أسرى عبر طرف وسيط".

وكان قد كشف الذراع العسكري لحركة "حماس" في نيسان/ أبريل2016 لأول مرة، عن وجود "4 جنود إسرائيليين أسرى لديها"، دون أن تكشف إن كانوا أحياء أم أمواتا.

وترفض حركة "حماس" بشكل متواصل، تقديم أي معلومات حول الإسرائيليين الأسرى لدى ذراعها العسكري.

وأبرمت حركة "حماس" في 11 تشرين الأول/ أكتوبر 2011، صفقة لتبادل المعتقلين مع إسرائيل بوساطة مصرية، تم بموجبها إطلاق سراح 1027 معتقلا فلسطينيا، مقابل إطلاق "حماس" سراح الجندي جلعاد شاليط، الذي كان محتجزا لديها.

لكن سلطات الاحتلال قد نكثت في الاتفاقية وأعادت في حزيران/ يونيو 2014 اعتقال 60 من الفلسطينيين المفرج عنهم من الضفة الغربية.

ومنذ عام 1974، يحيي الفلسطينيون في 17 نيسان/ أبريل "يوم الأسير الفلسطيني"، تكريما للمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ووفق آخر الإحصاءات الرسمية الصادرة عن هيئة شؤون الأسرى (تابعة لمنظمة التحرير)، ونادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، فقد وصل عدد المعتقلين الفلسطينيين 6500 معتقل، بينهم 350 طفلا، و62 معتقلة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018