"كاني وست" يعتزم الترشح للرئاسة الأميركية في 2020

"كاني وست" يعتزم الترشح للرئاسة الأميركية في 2020
ا.ف.ب

أثار مغني الراب كاني وست ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، يوم الإثنين، بعد كلمة ألقاها في حفل توزيع جوائز ام.تي.في فيديو الموسيقية.

وانهالت التعليقات الساخرة بشأن وست -الذي أقر أنه تعاطى شيئًا ما في وقت سابق من المساء- على مواقع التواصل الاجتماعي بعد إعلانه في نهاية كلمته مساء الأحد إنه يعتزم الترشح للرئاسة الأمريكية في انتخابات 2020 .

قالت شركة (نت بيز) لتحليل مضمون مواقع التواصل الاجتماعي، إن وسم (هاشتاج) كاني2020 للمغني وست (38 عاما) والمتزوج من نجمة تلفزيون الواقع كيم كاردشيان، كان الأكثر تداولًا على الإنترنت.

وبعد التعامل معه باعتباره مزحة، فجّر طموح وست الرئاسي موجة من الصور التي وضعت وجهه على الملصق الدعائي الشهير لحملة باراك أوباما للرئاسة (هوب)، كما تم تركيب صورته على جبل راشمور المنحوت عليه وجوه الرؤساء الأميركيين ابراهام لنكولن وتوماس جيفرسون وتيودور روزفلت.

اقرأ أيضًا| تايلور سويفت تفوز بالجائزة الكبرى في حفل 'إم تي في' للأغاني المصورة

وأظهرت استطلاعات رأي ساخرة تقدم وست على المرشح الجمهوري الأبرز حاليا دونالد ترامب، فيما تم تركيب بعض الصور التي تظهر بها كيم وشقيقتاها كولي وكورتني كاردشيان خارج البيت الأبيض.

وشارك الموقع الموسيقي بيلبورد دوت كوم في المزحة، مقترحًا تولي مغني الراب جي-زي منصب نائب الرئيس، وتيلور سويفت مسؤولية الدبلوماسية بالخارجية الأمريكية.

اقرأ أيضًا| تعميد ابنة كيم كاردشيان في الكنيسة الأرمنية بالقدس

يقام حفل جوائز ام.تي.في فيديو سنويا لتكريم أصحاب أبرز الأعمال في التسجيلات الغنائية المصورة، لكنه اشتهر ببعض المواقف المحرجة.

وشاهد الحفل في العام الماضي نحو 8.3 مليون أمريكي فيما ينتظر إعلان بيانات حفل الأحد الماضي في وقت لاحق.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018