روبرت دي نيرو يتمنى أن يصغر 30 عاما

روبرت دي نيرو يتمنى أن يصغر 30 عاما
أ.ف.ب

يتمنى نجم هوليوود الشهير، روبرت دي نيرو، أن يعود به الزمن ثلاثين عامًا إلى الوراء.

وقال دي نيرو، 72 عاما، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية في نيويورك: "بالطبع كان ذلك سيصبح أمرا جميلا، لكن هذا لا يعني أنني لا أتكيف مع عمري حاليًا، فأنا أشعر بالارتياح أيضا لكوني في السبعين".

وأضاف النجم الأمريكي الحائز على جائزة الأوسكار: "الشيخوخة جزء من الحياة، وعلى الإنسان أن يتقبله. يمكن للإنسان أن ينكر هذا الجزء من العمر ويخدع نفسه، أو يقبله ببساطة ويعيش مزاياه، فكل عمر له مميزاته، حتى سن السبعين، صدقني".

ويلعب دي نيرو في فيلمه الجديد "المتدرب- ذا إنترن" دور متقاعد يصبح متدربًا مهنيًا في سن السبعين بدافع الملل، ويصير مساعدًا لا غنى عنه لرئيسته التي تصغره بأربعين عاما، والتي تلعب دورها النجمة الأمريكية آنا هاثاواي.

وعن هذا الدور قال دي نيرو: "جزء من هذه الشخصية يكمن بداخلي. لا يمكنني تصور حياة بدون عمل... في عمري يصبح الإنسان كثير الفكر. لا يزال أمامي على الأقصى سيرة مهنية لمدة 30 عاما أخرى".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018