فضل شاكر يحاكم غيابيًا

فضل شاكر يحاكم غيابيًا

مثل الفنان المعتزل فضل شاكر أمام المحكمة العسكرية غيابيا، عبر وكيلته المحامية مي الخنسا، بسبب مقابلة صحافية أجراها في مخيم عين الحلوة العام الماضي، أدلى فيها بأقوال تهدف إلى إثارة النعرات وتمس بالمؤسسة العسكرية.

وقالت الخنسا، إن شاكر نشر تكذيبا لما نُشر عن لسانه، وإنه كان ينوي تسليم نفسه في آذار الماضي، إلا أن أمورا حصلت. وحاولت الخنسا إبراز مذكرة بعدم صلاحية المحكمة العسكرية النظر في هذا الملف، باعتبار أنه من صلاحية محكمة المطبوعات.

وأوضح رئيس المحكمة، بأن شاكر يحاكم بدعوى أخرى (ملف أحداث عبرا المتهم فيه الشيخ أحمد الأسير) في 15 أيلول الجاري، وبأن الدعوى الراهنة هي جزء منها وقرر إبلاغه لصقا كون محكمته غيابية.

اقرأ أيضًا| الجيش اللبناني: لا تسوية مع فضل شاكر على الدماء

وطالبت الخنسا في خلاصة مذكرتها، استرداد مذكرتي إلقاء القبض والتوقيف الصادرتين عن القضاء العسكري في حق شاكر، موضحة بأن موكلها "لم يبلّغ بأي شيء". وتم تأجيل الجلسة إلى 21 شباط المقبل.