ألمانيا تستخرج "رأس" فلاديمير لينين

ألمانيا تستخرج "رأس" فلاديمير لينين

تستخرج برلين، اليوم الخميس، رأس تمثال من الجرانيت الأحمر للزعيم السوفيتي والثوري الشيوعي الراحل، فلاديمير لينين، وذلك بعدما ظل مدفونا 24 عاما بعد سقوط جدار برلين.

ويتم استخراج الرأس الذي يبلغ طوله 1.7 مترا، من غابة في الضواحي الجنوبية الشرقية لبرلين، ثم تغطيته ونقله على متن شاحنة مسطحة إلى أحد المتاحف.

اقرأ أيضًا| 'زنوبيا' تظهر وتفاجئ السوريين

وكان التمثال الكامل، والذى يصل ارتفاعه إلى 19 مترا، قد احتل مكانه من عام 1970 وحتى 1991، في ما يسمى اليوم 'ميدان الأمم المتحدة' و'ميدان لينين سابقا'، قبل أن تقرر المدينة إزالته عام 1991، بعد عام واحد من توحيد ألمانيا، حيث تم تفكيكه إلى 129 قطعة في ذلك الوقت، قبل دفنه في غابة في برلين.

وكان وضعه بين الأخشاب في الغابة رمزا لدفن جمهورية ألمانيا الديمقراطية، ألمانيا الشرقية.

اقرأ أيضًا| مصر تقاطع متحفا بريطانيا لبيعه تمثالا فرعونيا

ولن يتم استخراج سوى الرأس فقط، ليكون القطعة الرئيسية لمعرض دائم يحمل اسم 'أسرار مكشوفة: برلين وتماثيلها التذكارية'، بمنطقة القلعة، في حي 'برلين سبانداو'، ويضم 150 تمثالا من القرن الثامن عشر وحتى اليوم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


ألمانيا تستخرج "رأس" فلاديمير لينين

ألمانيا تستخرج "رأس" فلاديمير لينين

ألمانيا تستخرج "رأس" فلاديمير لينين

ألمانيا تستخرج "رأس" فلاديمير لينين