نجمة أميركية متحولة جنسيا تطلب تغيير نوعها واسمها

نجمة أميركية متحولة جنسيا تطلب تغيير نوعها واسمها

قالت متحدثة باسم محكمة في لوس انجلوس، الأربعاء، إن نجمة تلفزيون الواقع والبطلة الأولمبية السابقة، كاتلين جينر، تقدمت بطلب إلى المحكمة لتغيير اسمها ونوعها.

وتألقت جينر هذا العام، في سلسلة الأفلام الوثائقية التلفزيونية "آيام كات"، وكانت معروفة قبل ذلك لسنوات لمشاهدي تلفزيون الواقع، ضمن عائلة كرديشيان.

وحصلت جينر على ميدالية ذهبية في رياضة العشاري، في أولمبياد 1976، وكانت معروفة باسم بروس، قبل أن تصبح أشهر أميركية تتحول علانية من رجل إلى امرأة، ونشرت مجلة "فانيتي فير"، صورة فاتنة لها على غلافها.

اقرأ أيضًا| معلمة أفغانية تحصل على "جائزة نانس للاجئين"

وقالت المتحدثة باسم المحكمة العليا في لوس انجلوس، إن جينر، قدمت طلبا، الثلاثاء، إلى المحكمة لتغيير اسمها الأول من بروس إلى كاتلين، ونوعها من ذكر إلى أنثى.

وأضافت المتحدثة، أن قاضيا يجب أن يصدر حكما في طلب تغيير الاسم والنوع، وأنه قرر أن أجزاء من الطلب الذي تقدمت به جينر، مثل تاريخها الطبي، يمكن أن يظل طي الكتمان.