شركة أميركية تخسر حق النشر لأغنية "هابي بيرثداي تو يو"

شركة أميركية تخسر حق النشر لأغنية "هابي بيرثداي تو يو"
صورة توضيحية

أسقط قاض أميركي، ادعاء يتعلق بحق النشر لأغنية "هابي بيرث داي تو يو"، وهو حكم يضع كلمات الأغنية إلى المجال العام ويمكن أن يكلف شركة النشر عشرات الملايين من الدولارات.

وخلصت المحكمة في لوس أنجلوس، إلى أن شركة "وارنر- تشابيل ميوزيك"، ليس لديها حق نشر سار للأغنية، منذ أن استحوذت الشركة على "بيرش تري جروب" عام 1988 .

وكشف جورج كينج، قاض بمحكمة جزئية أمريكية، أن حق النشر الأصلي، يشمل فقط اللحن دون الكلمات.

وكان مخرجو أفلام وثائقية، قد رفعوا الدعوى عام 2013، بعدما تم إخطارهم بأنهم سيضطرون إلى دفع 1500 دولار في شكل حقوق نشر، مقابل استخدام الأغنية في فيلم وثائقي عن تاريخها والنزاعات القانونية بشأنها.

وجمعت شركة "وارنر"، ما يقدر بمليوني دولار سنويا، بشكل حقوق نشر، من أعمال إنتاج سينمائي وتلفزيوني ومسرحي وبطاقات المعايدة التي تستخدم الأغنية والكلمات.

وكتبت الأغنية في الأصل من جانب أختين في كنتاكي لتلاميذ رياض الأطفال، تحت عنوان "جود مورنينج تو أول- صباح الخير للجميع". ثم كتبت كلمات "هابي بيرث داي" لاحقا من جانب مؤلف مجهول.

اقرأ أيضًا| إسبانيا تسجل رقمًا قياسيًا في عدد السائحين

وكانت شركة "سومي كو"، تستحوذ على حق النشر الأصلي لأغنية "جود مورنينج تو أول"، لكنها لم تملك حقوق نشر كلمات "هابي بيرث داي"، حسبما حكم القاضي.

ونجح الادعاء في الدفع بأن اللحن والكلمات منفصلان.

ويمكن أن تتحول تلك القضية، إلى دعوى قضائية جماعية، لاستعادة ملايين الدولارات التي دفعت على شكل حقوق نشر.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018