فولكس فاجن تدخل تعديلات على السيارات المرتبطة بفضيحة العوادم

فولكس فاجن تدخل تعديلات على السيارات المرتبطة بفضيحة العوادم

طرحت شركة "فولكس فاجن"، رسميا، خطة عمل لإدخال تحسينات على سياراتها التي تعمل بالديزل، والتي تحوي برمجيات تلاعب بقيم العوادم، وذلك وفقا لإعلان ماتياس مولر، الرئيس الجديد لأكبر شركة سيارات أوروبية.

وتعتزم "فولكس فاجن" والعلامات التجارية الأخرى المعنية بالفضيحة، طرح الحلول التقنية على السلطات المختصة في تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

اقرأ أيضًا| فولكس فاجن تكشف الفضيحة: شركتنا كانت غير نزيهة

وتجدر الإشارة إلى أن السيارات المعنية بالفضيحة، من إنتاج سنوات معينة ومن ماركات معينة، ومن بينها السيارة "جولف 6" أو "باسات" الجيل السابع أو الجيل الأول من "فولكس فاجن تيجوان"، مزودة بمحركات ديزل طراز "إي إيه 189".

وكانت "فولكس فاجن"، قد أعلنت يوم الجمعة الماضي، أن هذه الموديلات تحوي هذا النوع من المحركات.

اقرأ أيضًا| فولكس فاجن تخذل عملائها الأميركيين

ووفقا لتحليل داخلي، فإن إجمالي السيارات التي لها علاقة بعملية التلاعب، يبلغ 11 مليون سيارة على مستوى العالم، منها نحو خمسة ملايين سيارة ركاب تحمل العلامة المركزية "فولكس فاجن"، و2.8 مليون سيارة في ألمانيا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018