إعفاء "المرأة المعجزة" من منصبها عقب احتجاجات ناشطين

إعفاء "المرأة المعجزة" من منصبها عقب احتجاجات ناشطين
(أ.ب)

أعفت منظمة الأمم المتحدة،  بطلة أفلام الكرتون المعروفة بـ "المرأة المعجزة- Wonder Woman" ، من منصبها كسفيرة للنوايا الحسنة، لدعم النساء والفتيات، بعد أقل من شهرين على اختيارها.

والمرأة المعجزة هي شخصية كرتونية لامرأة خارقة، اخترعها كاتب القصص الأمريكي وليم مارستون عام 1942، وتنشر صورها دوما في كثير من القنوات التلفزيونية ووسائل الإعلام الأمريكية كرمز للمرأة المحاربة القوية.

وأثارت الشخصية الكرتونية، عقب اختيارها في 21 تشرين الأول/أكتوبر الماضي كسفيرة للنوايا الحسنة، موجة عارمة من الجدل والانتقادات في أوساط المهتمين بالمرأة وحقوقها.

ويأتي قرار إعفاء المرأة المعجزة من منصبها، بعد إطلاق عدد من الناشطين حملة جمع توقيعات؛ لإدانة اختيار شخصية كرتونية للدفاع عن المرأة.

ونجحت الحملة، خلال الأيام الماضية، في الحصول على 45 ألف توقيع يدين اختيار الشخصية الكرتونية.

واعتبر الموقعون أن اختيار "امرأة كرتونية يعد أمرا مهينا للنساء، لأنها تقدم صورة غير حقيقية للمرأة".

وأعربوا عن شعورهم بـ"خيبة أمل لأن الأمم المتحدة لم تعثر على امرأة حقيقية يمكن أن تكون قادرة على الدفاع عن حقوق جميع النساء، وعن قضية المساواة بين الجنسين والكفاح من أجل تحقيقها".

وكانت الأمم المتحدة تأمل في الاستفادة من المرأة المعجزة؛ من أجل الوصول إلى قطاعات جديدة من الجمهور، ولتحفيز العمل لدعم المساواة بين الجنسين وتمكين النساء والفتيات.