رباعية "سان جيرمان" تؤجل زيارة ميسي للقاهرة

رباعية "سان جيرمان" تؤجل زيارة ميسي للقاهرة

أجّل ليونيل ميسي، نجم منتخب الأرجنتين وفريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، زيارته التي كانت مقررة إلى القاهرة اليوم الأربعاء، وذلك للمرة الثانية، ضمن الدعاية للسياحة العلاجية في مصر، حسب الشركة المنظمة.

وقال المكتب الإعلامي لشركة "برايم فارما"، المسوق العالمي لحملة "تور أند كيور" للسياحة العلاجية والخدمات الصحية، في بيان لها إن "الزيارة تم تأجيلها لموعد قريب سيتم إعلانه لاحقًا، لأسباب تخص التزام اللاعب تجاه ناديه وإدارته تتعلق بنتائج الفريق الأخيرة".

وأمس الثلاثاء، تعرض فريق برشلونة لهزيمة كبيرة أمام باريس سان جيرمان الفرنسي، برباعية نظيفة، في ذهاب دور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا.

وأشارت الشركة إلى تفهمها "لالتزامات النجم العالمي تجاه ناديه وجماهيره من عشاق نادى برشلونة حول العالم".

وأكدت أن "ميسي يعد شريكا أساسيا في حملة Tour n’Cure العالمية للعلاج من مرض فيروس سي".

وأوضحت أن "الاستعدادات الخاصة بالحفل، التي تم الانتهاء منها أمس، توقفت مؤقتا لحين تحديد الموعد الجديد، وتنتظر الشركة وكل شركائها زيارة ميسي لمصر قريبا جدا وسيتم الكشف عن موعدها وكل التفاصيل لاحقا".

وكانت زيارة اللاعب الأرجنتيني مقررة إلى مصر، منتصف كانون الأول/ ديسمبر الماضي، إلا أنه تم تأجيلها إثر حادث تفجير الكنيسة البطرسية، شرقي القاهرة، الذي أودى بحياة العشرات.

يذكر أن مصر هي الدولة الأكثر تضررا في العالم بأمراض الكبد؛ إذ يعاني 10 إلى 12% من السكان من مرض التهاب الكبد الوبائي بأنواعه إلا أنها مؤخرًا استطاعت تحقيق طفرة في مكافحة المرض عبر استيراد عقاقير حديثة بأسعار مخفضة، وتطبيق منظومة علاجية جديدة، وهو الأمر الذي أشادت به منظمة الصحة العالمية.

وفيروس "سي"، هو مرض فيروسي يمكن أن يؤدي إلى تراجع وظائف الكبد أو الفشل الكبدي، إذا لم يتم اكتشافه بسرعة، وقد ينتهي المطاف مع بعض المرضى إلى الإصابة بتليف الكبد، كما أن الفحص الفعال والتشخيص السريع والحاسم يوقف انتشار الفيروس.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018