منع اللحوم على موائد وزارة البيئة الألمانية... والسبب؟

منع اللحوم على موائد وزارة البيئة الألمانية... والسبب؟

أقرّت وزيرة البيئة الألمانية اليوم السبت، باربرا هيندريكس، التعليمات الجديدة التي تنص على عدم وجود أسماك أو لحوم أو أيّ من مشتقاتها، على موائد وزارة البيئة الألمانية، سوى الوجبات النباتية.

وبحسب تقرير لصحيفة "بيلد" الألمانية الصادرة اليوم السبت، تلقى رؤساء إدارات الوزارة عبر البريد الإلكتروني، تعليمات بألا يستخدم العاملون في الخدمات الغذائية أو موردو الأطعمة أسماكا أو منتجات أسماك أو لحوم أو منتجات مصنعة من اللحوم في الموائد التي تقيمها الوزارة.

كما أكدت التعليمات، بحسب تقرير الصحيفة، على ضرورة حصر الوجبات المقدمة على موائد الوزارة على منتجات من الزراعة العضوية و"المواد الغذائية الموسمية والإقليمية المنقولة عبر طرق نقل قصيرة" و"المنتجات المصنعة وفقا لمبدأ التجارة العادلة".

وكان السبب المذكور لهذه التعليمات هو "الدور النموذجي" للوزارة في مكافحة "آثار استهلاك اللحوم".

وفي المقابل، أكد المتحدث باسم وزيرة البيئة الألمانية، ميشائيل شرورن، أن الأمر لا يتعلق بحظر عام من هيندريكس على تقديم اللحوم أو الأسماك لضيوف الوزارة، وأضاف "لكن الوزيرة تقرر بالطبع بصفتها مضيفة للفعاليات في وزارتها ما يُقدم على المائدة، مثلما يفعل أي مضيف".

وذكر المتحدث أن الوزيرة لا تفرض وصاية على أحد في الطعام، مضيفا أنها تراعي أن تكون موائد المقامة خلال الاجتماعات أو المؤتمرات الصحفية في الوزارة ملبية لكافة الأذواق، وقال "بالتأكيد سننجح في ذلك أيضا إذا تخلينا عن تقديم اللحوم"، موضحا أن خلو موائد الطعام من اللحوم لا تمثل على أية حال عقيدة راسخة بالنسبة للوزارة.

وتابع "عندما نحتفل قريبا في منطقة فانر هايده بالقرب من مدينة كولونيا بالنجاح الكبير لمشروع حماية الطبيعة "إرث الطبيعة القومي"، سيكون من المناسب أن تتضمن المائدة هناك لحوم طرائد".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018