ويكيليكس يحمي الشركات التقنية من قرصنة CIA

ويكيليكس يحمي الشركات التقنية من قرصنة CIA
(أ.ب)

قال مؤسس موقع ويكيليكس، جوليان أسانج، اليوم الخميس، إن مجموعته ستقدم معلومات بحوزتها إلى شركات تقنية بشأن أساليب قرصنة تستخدمها وكالة الاستخبارات المركزية الأميركي،"CIA" لاختراق منتجات لهذه الشركات؛ في سياق سعيها لوقف هذا الاختراق.

وفي مؤتمر صحافي عبر الإنترنت، لفت أسانج إلى أن شركات تقنية طلبت مزيدًا من التفاصيل حول الأدوات التي تستخدمها "CIA" لاختراق الهواتف وتطبيقات الاتصالات وغيرها من الأجهزة الإلكترونية.

وأضاف قائلا: "قررنا العمل معهم (أي الشركات) لإعطائهم حق الوصول الخاص إلى بعض التفاصيل التقنية التي نملكها حتى يتسنى لهم إجراء بعض الإصلاحات".

ونشر موقع ويكيليكس، الأول من أمس الثلاثاء، قرابة 8 آلاف وثيقة قال إنها تعود لوكالة "CIA" وتكشف الكثير من أساليب التجسس الإلكتروني التي اتبعتها الأخيرة، والتي طالت هواتف ذكية وأجهزة لوحية وأجهزة تلفاز شهيرة، فيما لم تنف الوكالة أو تؤكد صحة الوثائق.

واتهم أسانج "CIA"  بـ"عدم الكفاءة بشكل كارثي"، لقيامها بحفظ معلومات حساسة حول برامج تجسس في مكان واحد.

وقال أسانج في مؤتمر صحافي بث مباشرة من سفارة الإكوادور في لندن حيث يقيم منذ العام 2012: "إنه عمل تاريخي من عدم الكفاءة الكارثي، أن تبني ترسانة مماثلة ثم تخزنها كلها في مكان واحد".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018