النوارس تهاجم الناس على الشواطئ... لماذا جرمت بلدات بريطانية إطعامها؟

النوارس تهاجم الناس على الشواطئ... لماذا جرمت بلدات بريطانية إطعامها؟

بعد مهاجمة طيور النوارس لرواد الشواطئ في بريطانيا، جرمت منطقة سياحية بريطانيّة، إطعام هذه الطيور، حيث تم فرض غرامة تقدر بـ100 دولار، على من يطعم الطيور.

وكانت مشاهد مهاجمة طيور النوارس لرواد الشواطئ، أشبه بأفلام الرعب، وفرض مجلس منطقة ديفون الشرقية، التي تضم منتجعات شهيرة مثل 'إكسموث' و'سيدموث'، غرامة 80 جنيها إسترلينيا (100 دولار) على من يطعم هذه الطيور.

وقال عضو المجلس إيان تشوب 'أصبحت طيور النورس معتادة على أن يقدم لها الناس الطعام وستهاجمهم إن لم يفعلوا'.

وأضاف 'لا يكون الأمر لطيفا عندما تأتي... يتحول الأمر تقريبا إلى ما يشبه أفلام الرعب' مقارنا ما يحدث بفيلم (الطيور) الشهير للمخرج البريطاني ألفريد هيتشكوك.

وقال لرويترز إنه منذ فترة يطالب السائحون وأصحاب الشركات في المنطقة باتخاذ إجراءات أكثر صرامة ضد إطعام النورس من مجرد توجيه تحذيرات.

وستطبق الغرامة على من يقومون بإطعام طيور النورس بشكل منتظم وكذلك المطاعم التي تترك حاويات مخلفاتها مفتوحة.