حذاء مايكل جوردان يحطم الأرقام القياسية في مزاد علني

حذاء مايكل جوردان يحطم الأرقام القياسية في مزاد علني

في مزاد علني، حصد حذاء الرياضي الخاص بلاعب كرة السلة الأميركي، مايكل جوردان، مبلغ 190 ألف دولار، مسجلًا بذلك رقمًا قياسيا جديدًا لأسعار بيع الأحذية المستعملة للمباريات.

وذكرت شبكة تلفزيون "إي.إس.بي.إن" الرياضية أن الحذاء وهو من ماركة "كونفرس" ارتداه أسطورة دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين في المباراة التي نالت فيها الولايات المتحدة الميدالية الذهبية بعد الفوز على إسبانيا في أولمبياد 1984 .

وقال دان إيملر نائب رئيس شركة "إس.سي.بي أوكشنز" للمزادات إن "السعر الذي حطم الأرقام القياسية يثبت أن مايكل جوردان لا مثيل له في سوق تذكارات كرة السلة التي سبق استعمالها في المباريات".

ويحمل الحذاء توقيع جوردان وهو يعتبر الأخير الذي ارتداه جوردان في مباراة قبل الاحتراف والمرة الأخيرة أيضا التي يرتدي فيها حذاء كونفرس في مباراة رسمية.

وسجل جوردان 20 نقطة في المباراة التي فازت فيها الولايات المتحدة على إسبانيا في العاشر من أغسطس آب 1984 بنتيجة (96-65 نقطة).

ووفقا لشبكة التلفزيون فإن الرقم القياسي السابق لبيع حذاء رياضي مستخدم في مزاد علني كان للحذاء الذي ارتداه جوردان في المباراة الخامسة من الدور النهائي لدوري السلة الأمريكي عام 1997.

وحصد هذا الحذاء 104765 دولارا عند بيعه في 2013.

وسجل جوردان في تلك المباراة التي كان يعاني فيها من أعراض تشبه الأنفلونزا 38 نقطة ليقود فريقه للفوز على فريق يوتا جاز.