ماذا تفعل أديل قرب موقع حريق برج لندن؟

ماذا تفعل أديل قرب موقع حريق برج لندن؟

كشفت منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي، بأن المغنية البريطانية أديل انضمت لأشخاص اجتمعوا ليل أمس الأربعاء، قرب البرج الذي تعرض لحريق كارثي في لندن.

وتأكد حتى الآن مقتل 12 شخصا والعدد سيزيد على الأرجح بعدما شب الحريق في برج غرينفل المكون من 24 طابقا، والواقع في غرب لندن في الساعات الأولى من صباح يوم الأربعاء.

وشاهدت مستخدمة لإنستغرام، تدعى فورمي، مغنية البوب المولودة في لندن ونشرت لها ثلاث صور. وقالت فورمي إن زوج أديل، سايمون كونيكي كان برفقتها.

وكتبت فورمي 'رأيت للتو أديل وسايمون كونيكي يزوران برج جرينفل. وكانت ترتدي عباءة. احترامي للاثنين'.

ولم تعلن أديل عن مكان وجودها كما لم تصدر أي بيان. ولم يشر حسابها على تويتر إلى وجودها قرب المبنى المحترق.

وأشاد محبو أديل بتعاطفها وموقفها على وسائل التواصل الاجتماعي.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص