هل ستمنع أستراليا النقاب في الأماكن العامة؟

هل ستمنع أستراليا النقاب في الأماكن العامة؟

قدّم حزب "أمّة واحدة" الأسترالي، أمس الخميس، مقترحًا لمجلس الشيوخ، حيث يقضي القانون بمنع ارتداء النقاب في الأماكن العامة، وهو القانون الذي تقدمت فيه زعيمة الحزب، بولين هانسون.

وطالبت هانسون، العضو بمجلس الشيوخ (الغرفة العليا للبرلمان)، في مقترحها، بمنع تغطية كامل الوجه، وتغريم المخالفين بـ3 آلاف و360 دولار.

كما يتضمن الاقتراح سجن من يجبرون النساء على ارتداء النقاب لمدة 6 أشهر، وتغريمهم بمبلغ قدره 34 ألف دولار.

يشار أن هانسون، حضرت جلسة للبرلمان، في 17 آب/ أغسطس المنصرم، وهي ترتدي النقاب، في إطار حملتها لفرض حظر على ارتدائه، وهو ما أثار انتقادات واسعة.

وعارض الحزب الوطني، الشريك الأصغر في الحكومة الائتلافية، هذا المقترح، في وقت سابق.

ورفض أعضاء الحزب، في المؤتمر العام الذي عقد نهاية الأسبوع الماضي، حظر النقاب في البلاد.

وفي كلمة له خلال المؤتمر، قال "بيرنابي جويس"، الأمين العام للحزب ونائب رئيس الوزراء، إن مثل هذا الحظر يضر بعلاقات البلاد مع الدول الإسلامية، مثل إندونيسيا والمملكة العربية السعودية.

ويتوقع أن يتناول مجلس الشيوخ الأسترالي مقترح هانسون، في جلسة مقبلة، إلا أن الموافقة عليه يبقى صعبًا في ظل رفض الحزب الوطني، وأغلب الأحزاب الأخرى.