شرطة نيويورك تجمع الأدلة لاعتقال واينستين

شرطة نيويورك تجمع الأدلة لاعتقال واينستين

قالت شرطة مدينة نيويورك، أمس الجمعة إن لديها رواية معقولة من امرأة لم تحدد اسمها، ساقت مزاعم اغتصاب ضد منتج هوليوود هارفي واينستين، وإنها تجمع أدلة من أجل احتمال إصدار أمر اعتقال.

ولم يرد ممثل واينستين ومحاميه على طلبات التعليق.

وقال نائب رئيس شرطة مدينة نيويورك، روبرت بويس، في مؤتمر صحفي، إن الضحية المزعومة "سردت قصة معقولة ومفصلة".

وأضاف "لدينا قضية فعلية هنا". وقال إن الشرطة علمت بهذا الاتهام في 25 تشرين الأول/ أكتوبر.

وأشار إلى أن القضية تعود إلى سبع سنوات مضت قائلا "علينا أن نمضي قدما في جمع الأدلة".

وقال بويس إنه نظرا لأن واينستين خارج الولاية، فإن الشرطة ستحتاج إلى أمر من محكمة من أجل أي اعتقال له.

وزعمت عدد من النساء، أن واينستين تحرش بهن أو اعتدى عليهن جنسيا، على مدى العقود الثلاثة الماضية. ونفى واينستين ممارسة الجنس مع أي امرأة دون رضاها. ولم تتمكن رويترز من تأكيد أي مزاعم بشكل مستقل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018