لندن: ماكدونالدز تعتذر بعد منع دخول شابة بسبب حجابها

لندن: ماكدونالدز تعتذر بعد منع دخول شابة بسبب حجابها

أصدرت سلسلة مطاعم "ماكدونالدز" الأمريكية للوجبات السريعة، اعتذارا رسميا بعد موجة غضب اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب تداول مقطع مصور، أمس الجمعة، ظهرت فيه فتاة مسلمة وهي تُمنع من دخول أحد فروعها في لندن بسبب حجابها.

وقالت متحدثة باسم الشركة، المالكة لواحدة من أكبر مطاعم الوجبات السريعة في العالم، إن "ماكدونالدز لا تطبق سياسة تقيد أو تمنع أي سيدة أو فتاة من ارتداء الحجاب أو أي ثوب ديني آخر من دخول مطاعمها".

وأضافت في تصريح صحفي "نحن نرحب بالعملاء من جميع الديانات ونود الاعتذار عن هذا الموقف، لأن هذا الوضع لا ينبغي أن يحدث".

وقالت: "إننا نأخذ هذه المسألة على محمل الجد ونتعامل مع هذه المسألة مع الأشخاص المعنيين".

وقالت الفتاة التي رفضت ذكر اسمها لصحيفة غارديان البريطانية: "قلت لنفسي، ها هو الموقف يحدث لي!، فقد رأيت مثل هذه المواقف على الإنترنت، لكنني لم أتخيل أنني سأتعرض لها في الواقع".

وظهرت الفتاة في المقطع وهي ترد على الحارس قائلة: "أنا أرتدي هذا لأسباب دينية، ولا أخجل من ذلك وسأقف في الطابور لآخذ طعامي الذي أريده لأن هذا لا يصح".