خسائر فادحة لأغنياء العالم

خسائر فادحة لأغنياء العالم
صورة توضيحية (Pixabay)

يبدو أنّ هذا الأسبوع كان مكلفًا بالنسبة لأغنياء العالم، فقد خسر أغنى 500 ثري حول العالم، أكثر من 107 مليار دولار أميركي خلال الأسبوع الماضي فقط.

وأصدرت بيانات مؤشر "بلومبيرغ" المختص بالأثرياء حول العالم، أنّ الأثرياء الأميركيين قد تفوقوا في قيمة الخسائر العالمية للأغنياء بمقدار 34 مليار دولار، الأسبوع الماضي، فيما تلاهم أثرياء الصين بـ 16 مليار دولار.

وتصدر قائمة الخاسرين، المؤسس والرئيس التنفيذي لموقع فيسبوك، مارك زوكربيرغ، بمبلغ يعادل الـ 3.2 مليون دولار، في رابع يوم على توالي في خسائر أسواق الأسهم.

وتلا زوكربيرغ، مؤسس شركة الأزياء "إينديتيكس" ورجل الأعمال الإسباني، أمانسيو أورتيغا، بخسائر بلغ مقدارها الـ 2.4 مليار دولار.

وتعادلت خسائر رجل الأعمال المكسيكي من أصول لبنانية، كارلوس سليم، والذي منح لقب أغنى أغنياء العالم عام 2013، مع خسائر أورتيغا، بما وصلت قيمتها أيضًا لـ 2.4 مليار دولار.
وفقد مؤسس شركة "بيركشاير هاثاوي" وثالث أغنى أغنياء العالم، وارن بافيت، خلال تعاملات الخميس الماضي نحو 2.28 مليار دولار، لتتراجع إجمالي قيمة ثروته إلى 86.7 مليار دولار.

وتنبع هذه الخسائر الضخمة كما يبدو مما تشهده الأسواق العالمية من خسائر ملحوظة عقب تصريحات رئيس البنك الفيدرالي الأميركي عن احتمالية رفع الفائدة خلال العام الجاري بمقدار 4 زيادات، ومخاوف الرسوم الحمائية على واردات الصلب والألومنيوم من قبل الإدارة الأميركية.

وفقد مؤشر "داو جونز" نحو 770 نقطة بنهاية تعاملات الأسبوع الماضي وهو ما يعادل نحو 3%.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018