حوت أزرق في خليج العقبة

حوت أزرق في خليج العقبة
الحوت الأزرق في خليج العقبة (سلطة المياه)

شوهد في خليج العقبة (إيلات) يوم أمس، الثلاثاء، في حادثة نادرة، أحد أضخم الحيوانات في العالم، وهو الحوت الأزرق.

ويقدر طول الحوت بنحو 20 مترا، علما أن الخليج يعتبر بعيدا عن مناطق المعيشة المعروفة لمثل هذا النوع من الحيتان، والتي عادة تسبح وتغوص في شمال المحيط الأطلسي ونصف الكرة الأرضية الجنوبي.

يشار إلى أنه بإمكان هذه الحيتان قطع مسافات طويلة، وبإمكانها زيادة هذه المسافات لأسباب مختلفة، كالبحث عن الطعام أو الإضرار بمناطق معيشتها الأخرى أو تغير المناخ.

وكان الحوت الأزرق يواجه خطر الانقراض بسبب الصيد، خاصة في مطلع القرن العشرين. ويعتبر اليوم ضمن الأنواع التي تواجه خطر الانقراض.

ويصل أقصى طول للحوت الأزرق إلى نحو 30 مترا، في حين يصل وزنه إلى نحو 170 طنا.

كما تجدر الإشارة إلى أن الحوت الأزرق لا يشكل خطرا على الإنسان، ويتغذى على كائنات صغيرة في المياه، مثل الكريل، حيث تشير التقديرات إلى أنه يتناول يوميا نحو 40 مليون كريل.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"