نشطاء بريطانيون ضد زيارته المُرتقبة: "الرضيع ترامب سيُحلِّق في الجو"

نشطاء بريطانيون ضد زيارته المُرتقبة: "الرضيع ترامب سيُحلِّق في الجو"
(رويترز)

يسعى عددٌ من الناشطين البريطانيين المحتجّين على الزيارة المُقبلة للرئيس الأميركيّ، دونالد ترامب، لبلادهم، إلى التعبير عن وجهة نظرهم، على طريقتهم الخاصّة، المتمثّلة بإطلاق منطاد فوق البرلمان البريطاني، يصوِّر ترامب على أنه رضيع برتقالي اللون.

وقال مكتب رئيس بلدية لندن، صادق خان، أمس الخميس، إنه "سيسمح لمحتجين بإطلاق منطاد فوق البرلمان يصور الرئيس الأميركي دونالد ترامب على أنه رضيع برتقالي اللون خلال زيارته المقبلة لبريطانيا."

وسيلتقي ترامب الذي يصل خلال أسبوع، بالملكة إليزابيث، ورئيسة الوزراء تيريزا ماي، التي كانت أول زعيمة أجنبية تزوره بعد تنصيبه العام الماضي.

وتعتبر بريطانيا أن علاقاتها الوثيقة مع الولايات المتحدة، التي تصفها بالمميزة، إحدى ركائز سياستها الخارجية فيما تستعد للانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

لكن بعض البريطانيين يعتبرون ترامب ممثلا لما يناقض قيمهم فيما يتعلق بالعديد من القضايا، كما أثارت تصريحات ترامب بشأن هجمات نفذها متشددون في بريطانيا الغضب فيما تبادل التصريحات الحادة مع رئيس بلدية لندن عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال متحدث باسم خان: "رئيس البلدية يدعم الحق في الاحتجاج السلمي ويتفهم أن ذلك يمكن أن يتخذ عدة أشكال مختلفة".

وأضاف: "التقى فريق عمله في المدينة مع المنظمين ومنحهم الإذن باستخدام حديقة البرلمان كنقطة انطلاق للمنطاد".

لكنه ذكر أن المحتجين سيحتاجون أيضا لتصريح من الشرطة وأجهزة المراقبة الجوية لإطلاق المنطاد البالغ ارتفاعه ستة أمتار في الجو.

وقال المحتجون، الذين يصفون أنفسهم بأنهم مجموعة من النشطاء في مجال الفن مناهضين للفاشية، إن مكتب رئيس البلدية لم يعترف في البداية بتلك الطريقة كوسيلة احتجاج مشروعة.

وقال الناشط ليو موراي: "لكن بعد زيادة كبيرة في التأييد الشعبي لخطتنا يبدو أن بلدية المدينة أعادت اكتشاف حسها الفكاهي (...) الرضيع ترامب سيحلق في الجو".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018