متجر "حلال" في أفريقيا يبيع لحم خنزير والإدارة تعتذر

متجر "حلال" في أفريقيا يبيع لحم خنزير والإدارة تعتذر
توضيحية (Pixabay)

اعتذرت سلسلة متاجر "فود لوفرز ماركت"، وهي شركة شهيرة في جنوب إفريقيا، لمجلس القضاء الإسلامي ولزبائنها من المسلمين، بعد شكاوى من مسلمين حول عثورهم على لحوم خنزير في متجر تابع لها، مخصص للأطعمة "الحلال".

وأصدر المجلس بيانًا اليوم، الجمعة، أعلن فيه عن تعليق شهادة "الحلال" التي كان أصدرها لسلسلة المتاجر، "إلى حين التأكد من خلو المتجر تماما من تلك اللحوم"، وفقًا للبيان. وانتقد البيان  متجر "أكسس بارك" في كيب تاون، التابع لسلسلة المتاجر المذكورة، بعد شكاوى بالعثور على لحوم خنزير على رفوفه، غم أنه يصنف نفسه بأنه مقتصر على بيع الأطعمة الحلال ضمن الشرائع الإسلامية.

وإثر هذا البيان، وجهت سلسلة المتاجر الشهيرة اعتذارها "للمجتمع المسلم الذي يتسوق من ‘أكسس بارك‘ في كيب تاون"، وفقًا لما جاء في البيان، والذي قال فيه مالك المتجر، سيمون بارك، إنّ متجره "استقبل الشكاوى والإرشادات الإسلامية برحابة صدر"، وأكّد أنّهم سيعملون على "تنظيف المتجر من أي لحم غير حلال".

وطلبها من المجلس القيام بالتأكد من سحب اللحوم غير الحلال من المتجر، بحسب ما ذكره المجلس. فيما ذكرت سلسلة المتاجر في بيان لها أنها ستزيل جميع اللافتات والعلامات التي تفيد بأن متجرها في كيب تاون مخصص فقط للأطعمة الحلال إلى حين إصدار شهادة أخرى لاعتماد ذلك.