"باربي" تطلق مجموعة دمى لشخصيات نسائية بارزة لتشجيع الفتيات

"باربي" تطلق مجموعة دمى لشخصيات نسائية بارزة لتشجيع الفتيات
(تويتر)

أطلقت شركة "ناتيل" المصنّعة لدمى "باربي"، اليوم الجمعة، بالتزامن مع يوم المرأة العالمي، مجموعتها الجديدة من الدّمى التي تمثّل شخصيّاتٍ نسائيّة بارزة حول العالم، احتفاءً بهنّ وبأدوارهنّ المتنوّعة وما قدّمنه لمجتمعاتهنّ وللنساء في العالم، في محاولة لإلهام الفتيات وتعزيز إيمانهنّ بقدراتهنّ وإمكانيّاتهنّ.

وتضمّ المجموعة عدّة دمى لشخصيّات نسائيّة عالميّة ملهمة، بينها الصحافية الأسترالية إيتا بوتروز، و الجرّاحة البرازيلية مايا غابيرا، وعارضة الأزياء البريطانية والناشطة أدوا أبواه، والمصورة الصينية تشن مان، ولاعبة التنس اليابانية ناومي أوساكا، وبطلة الدراجات الألمانية كريستينا فوغل، والممثلة الأميركية يارا شهيدي، وغيرهنّ.

وقالت الشركة في بيانها للإعلان عن المجموعة الجديدة، إنّ الفتيات يبدأن منذ بلوغههنّ سنّ الخامسة بالتّشكيك في قدراتهنّ وإمكاناتهن، بحسب ما أظهرته دراسة أجراها باحثون في "جامعة نيويورك" و"جامعة إلينوي" و"جامعة برينستون".

وبيّنت الشركة أنّ المجموعة تضمّ نساءً تراوح أعمارهن بين 19 و85 عاماً، ويتحدثن 13 لغة، وذلك لـ"تسليط الضوء على النساء اللواتي يخترقن الحدود في مجموعة متنوعة من المجالات المهنية المتنوعة".

وأضافت المديرة العامة ونائبة رئيس "ماتيل"، ليزا ماك نايت في البيان أنّ "على مدى 60 عامًا، كانت باربي قد دافعت عن الفتيات وألهمت أجيالًا للإثبات بأن لديهن الخيارات"، مؤكّدةً أنّ "علامة باربي تؤمن بأن الفتيات يجب ألا يعرفن أبداً عالمًا، أو وظيفة، أو حلمًا لم تخضه النساء".

ويأتي إطلاق المجموعة ضمن مبادرةٍ عملت عليها "ماتيل" منذ إطلاقها في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، تحت عنوان "دريم غاب بروجيكت"، وهي مبادرة عالمية تهدف إلى منح الفتيات الدعم الذي يحتجن إليه لمواصلة الإيمان بقدراتهن الخاصة.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Adwoa Aboah (@adwoaaboah) on