اشتعالُ متحف سانت لويس للوثائق النادرة في أميركا

اشتعالُ متحف سانت لويس للوثائق النادرة في أميركا
احتراق المتحف (نشطاء- تويتر)

اندلع حريق كبير في متحف للمخطوطات النادرة في مدينة سانت لويس الأميركية، ما أثار مخاوف على مصير الوثائق التي "لا تقدر بمال" رغم أن حجم الخسائر لم يتضح بعد وفق ما أوردت وكالة "رويترز" للأنباء.

وعمل نحو 80 من رجال الإطفاء، لمدة ساعتين لإخماد النيران التي اندلعت يوم الثلاثاء في متحف مكتبة مخطوطات كاربيليس، وفق ما أفادت إدارة المطافئ في بيان مقتصب نشرته في موقع التواصُل الاجتماعيّ "تويتر".

ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات لكن وسائل الإعلام قالت إن الطابق الثاني من المبنى المؤلف من ثلاثة طوابق ويعود تاريخه إلى مئة عام انهار أثناء الحريق. وبدأ التحقيق لمعرفة سبب الحريق.

وقالت صحيفة (سانت لويس ديسباتش) إنه مع انطلاق أجراس الإنذار، هرع رجال الإطفاء لإخراج الصناديق والتماثيل وغيرها من القطع الأثرية.

ولم يتضح حتى ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء، ماذا كان في المتحف الذي يضم بعضا من أكبر المجموعات الخاصة في العالم للمخطوطات الأصلية، وذلك لأن مقتنياته تنتقل بالتناوب بين أكثر من 10 متاحف في الولايات المتحدة.