ظاهرة فلكية نادرة: البشر سيتمكنون من رؤية المشتري

ظاهرة فلكية نادرة: البشر سيتمكنون من رؤية المشتري
(أ ب)

في ظاهرة فلكية نادرة، سيتمكن البشر في أغلب مناطق العالم لرؤية المشتري بدون أي عدساتٍ مكبرة وذلك خلال مروره بين الشمس والأرض.

وسيشبه أضخم كواكب المجموعة الشمسية نقطة سوداء صغيرة، يوم الاثنين، وهو يمر بين الأرض والشمس.

وعلى عكس ما حدث في 2016 سيمر كوكب المشتري أمام الشمس مباشرة.

والحدث الذي يستمر خمس ساعات ونصف الساعة سيكون ظاهرا للعيان، إذا سمح الطقس بذلك، في شرق الولايات المتحدة وكندا، وكل أمريكا الوسطى والجنوبية. أما باقي أمريكا الشمالية وأوروبا وأفريقيا فسيشاهد جزءا فقط من الحدث. ولن تراه بالمرة استراليا ولا آسيا.

ويوصى باستخدام تلسكوبات أو مناظير ذات فلاتر شمسية. ولن يقع مثل هذا الحديث مرة أخرى حتى عام 2032.