تونس: سعيد يدعو للتحقيق بمشاركة رياضي إسرائيلي ببطولة بالبلاد

تونس: سعيد يدعو للتحقيق بمشاركة رياضي إسرائيلي ببطولة بالبلاد
قيس سعيد (أ ب)

أكّد الرّئيس التّونسي قيس سعيد، مساء أمس الأربعاء، على "موقف تونس المبدئي الرافض لإقامة علاقات مع إسرائيل، تحت أيّ شكل من الأشكال"، داعيًا إلى فتح تحقيق في مشاركة لاعب يحمل الجنسيتين الفرنسية والإسرائيلية، في دورة دولية للتنس في العاصمة تونس.

وشارك لاعب إسرائيلي، يدعى أرون كوهين، في دورة دولية للتنس منتظمة في تونس منذ الأحد، وفق ما نقلته وسائل إعلام محلية.

وقالت الرئاسة التونسية، في بيان، إن الرئيس سعيد التقى وزيرة شؤون الشباب والرياضة، سنية بالشيخ، و"تناول مسائل تتعلّق بالشباب والرياضة، ومنها بالخصوص مشاركة لاعب تنس يحمل جنسية مزدوجة، دخل إلى تونس بجواز سفر فرنسي، لكنه لعب مبارياته بإجازة إسرائيلية".

ودعا أمين عام الحزب الجمهوري التونسي، عصام الشابي، الرئيس سعيد، في وقت سابق أمس الأربعاء، إلى فتح تحقيق في مشاركة اللّاعب الإسرائيلي في الدورة الدولية بتونس.

ومخاطبًا الرئيس سعيد، قال الشابي، عبر صفحته في "فيسبوك": "أتوجه إليكم طالبا منكم المبادرة عاجلا بالتعاون مع حكومة تصريف الأعمال والهياكل الرياضية المختصة، بفتح تحقيق بخصوص السماح للاعب يحمل الجنسية الإسرائيلية المشاركة في ثلاث مباريات، ضمن دورة دولية احتضنتها تونس".

وأضاف الشابي أن هذه المشاركة تأتي "في الوقت الذي تتعرض فيه القضية الفلسطينية إلى أخطر مؤامرة منذ وعد بلفور، عبر ما يسمى بصفقة القرن، التي تقوم في أحد أركانها على التطبيع العربي مع العدو الصهيوني".

وذلك بعد أن أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الثلاثاء، الخطوط الرئيسية لخطة تصفية القضيّة الفلسطينيّة، التي تُعرف إعلاميًا بـ"صفقة القرن"، الّتي تتضمّن إقامة "دولة فلسطينية متصلة" في صورة "أرخبيل" تربطه جسور وأنفاق بلا مطار ولا ميناء بحري، وعاصمتها "في أجزاء من القدس الشرقية"، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة موحدة مزعومة لإسرائيل.