تخريب لوحة فنيّة في إنجلترا

تخريب لوحة فنيّة في إنجلترا
الصورة من حساب الفنان بانكسي الرسميّ (إنستجرام)

كشفَ الفنان بانكسي، أمس الجُمعة عن لوحةٍ فنيّة بمُناسبة عيد الحب، في بريستول جنوبيّ غرب إنجلترا، وتعرضت اليوم السبت للتخريب. وفق صور تداولتها مواقع التواصل الاجتماعيّ.

ونشر الفنان، أمس الجمعة على حسابهِ في تطبيق "إنستغرام" صورتين للوحةِ الجديدة، وهي عبارة عن طفلة بيدها مقلاعًا مصوّبا نحو كومة زهور حمراء فوقها وكأنها فجّرتها، مرسومةً على جدارِ منزلٍ في مدينة بريستول.

وعلم سكان المدينة على إثر ذلك أن الفنان "المجهول الهوية" هو فعلًا خلف العمل الذي ظهر الخميس الماضي، في شوارعهم.

وتعرضت اللوحة للتخريب منذ ذلك الحين، إذ أظهرت صور عدة، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، لوحة بانكسي وقد رُسم عليها ببخاخ وردي، قلبًا مع عبارة "حمقى بي بي سي".

وتعرضت أيضًا جداريّة بانكسي للتخريب في برمنغهام، وسط إنجلترا، في مطلع كانون الأول/ ديسمبر، وأضاف المخرّب أنفا أحمر إلى رسم غزالين يجرّان مقعداً ينام عليه رجل مشرّد. ويهدف هذا العمل إلى تسليط الضوء على مسألة المشردين في المملكة المتحدة.