"مايك المجنون" يدفع حياته ثمنا لإثبات أن الأرض مسطحة

"مايك المجنون" يدفع حياته ثمنا لإثبات أن الأرض مسطحة
(أ ب)

توفي الأميركي مايك هادجز، المُلقب بـ"مايك المجنون"، أمس السبت، بعدما قام بمحاولة للإقلاع بصاروخ محلي الصنع، في صحراء كاليفورنيا.

ويظهر فيديو لقناة "ساينس تشانل" التي وثقت محاولة الإقلاع، المحاولة التي قام بها "مايك المجنون" للطيران على متن صاروخ يعمل بالبخار، وسقوطه بعد مرور ثوان على انطلاقه.

وعُرف عن "مايك المجنون" أنه كان يؤمن بأن الأرض مسطحة وغير مكورة، وهي النظرية التي كان يأمل إثباتها عبر السفر إلى الفضاء.

وكان الطيار المتهور يأمل أن يرتفع الصاروخ لنحو 1525 مترا في الهواء. وذلك في إطار سلسلة محاولات سعى فيها إلى تطوير صاروخ من شأنه أن يرتفع لنحو 100 كيلومتر في الهواء، إلى المكان الذي تلتقي فيه الخلاف الجوي للأرض مع الفضاء الخارجي.

ويبدو في الفيديو أن المظلة سقطت فور انطلاق الصاروخ عن طريق الخطأ، ليسقط بعدها هادجز ويلقى مصرعه.

ونجح هادجز في آذار/ مارس الماضي، من الانطلاق بصاروخ محلي الصنع، ليرتفع لـ570 مترا في الهواء قبل نجاحه بالهبوط مستخدما مظلّة.