علماء: أحفورة الحوت ذي 4 أرجل المكتشفة في مصر تعود لنوع غير معروف

علماء: أحفورة الحوت ذي 4 أرجل المكتشفة في مصر تعود لنوع غير معروف
(أ ب)

اكتشف علماء مصريون أحفورة لحوت رباعي الأرجل قبل أكثر من عقد في الصحراء الغربية. وقالوا إنها تعود إلى سلالة غير معروفة من قبل.

ويُعتقد أن الحوت، وهو أحد أسلاف الحوت الحديث، عاش قبل 43 مليون سنة، وفقا لعالم الحفريات البارز وعضو الفريق الذي اكتشف الأحفورة، هشام سلام.

وأوضح سلام أن الحوت شبه المائي والذي أطلق عليه هذا الاسم لأنه عاش في البر والبحر على حد سواء كان يتمتع بملامح تدل على أنه صياد بارع.

(أ ب)

وكان قد عثر فريق من دعاة حماية البيئة المصريين على الأحفورة لأول مرة عام 2008 في منطقة كانت بحرا في عصور ما قبل التاريخ، لكن الباحثين نشروا نتائجهم فقط لتأكيد وجود نوع جديد من الحيتان الشهر الماضي.

وقال سلام إن فريقه لم يبدأ بفحص الأحفورة حتى عام 2017 لأنه أراد تجميع أفضل علماء الحفريات المصريين، وأكثرهم موهبة من أجل إجراء الدراسة.

وأضاف "هذه هي المرة الأولى في تاريخ علم الحفريات الفقارية المصرية التي يقود فيها فريق مصري عملية توثيق جنس ونوع جديد من الحيتان رباعية الأرجل".

تسلط الأحفورة الضوء على تطور الحيتان من ثدييات برية آكلة للأعشاب إلى أنواع آكلة للحوم تعيش في البحار والمحيطات اليوم.

وحدث هذا التغير على مدار قرابة عشرة ملايين سنة، وفقا لمقال نشر عن الاكتشاف في مجلة "بروسيدينغ أوف ذا رويال سوسايتي بي".

(أ ب)

وتضم الصحراء الغربية منطقة تعرف باسم "وادي الحيتان"، وهي معلم سياحي شهير وموقع للتراث الطبيعي يحتوي على بقايا أحفورية لنوع آخر من الحيتان التي عاشت ما قبل التاريخ.

وينتمي الحوت المكتشف حديثا إلى عائلة "بروتيكيتدز"، وهي حيتان شبه مائية منقرضة عاشت قبل 59 إلى 34 مليون سنة، وفقا لسلام. وقال إنها كانت تستطيع السير على الأرض، لكنها تصطاد في الماء.

قال الخبير في التاريخ التطوري للثدييات في معهد نيويورك للتكنولوجيا، جوناثان غيزلر "هذا نوع جديد من الحيتان التي عاشت في حقبة ما قبل التاريخ، وكان لديها أربعة أطراف وظيفية".

بودكاست عرب 48