عصابات المخدّرات المكسيكيّة تنشر لافتات تهنئةٍ بعيد الميلاد

عصابات المخدّرات المكسيكيّة تنشر لافتات تهنئةٍ بعيد الميلاد

ذكرت تقارير صحفيّة السّبت، أنّ عصابة المخدّرات المكسيكيّة الشهيرة التي يرهب جانبها "لا فاميليا"، حاولت أن تنأى بنفسها عن جرائمها المزعومة من خلال لافتات وملصقات، أعربت فيها العصابة عن تمنّياتها لسكّان ولاية ميتشواكان المكسيكية بعيد ميلاد سعيد، وعام جديدٍ مليء بالبهجة.

ونقلت صحيفة "ريفورما" عن السلطات المكسيكيّة قولها، إنّ العصابة اتّهمت ممثلي الادّعاء في الولاية بابتداع تلك الجرائم.

احتفالات الميلاد في المكسيك

وحاولت الحكومة المكسيكيّة إضعاف العصابة منذ أوائل ديسمبر/كانون أوّل الحاليّ، في عملية واسعة النطاق، أدت إلى وفاة زعيم المنظمة المشتبه به، وهو ناثاريو مورينو جونثاليث، والشهير باسم "إيل شايو".

يشار إلى أن المكسيك هي المقرّ الرّئيسي لنحو سبع عصابات مخدرات كبيرة، وقد لقي الآلاف من الأشخاص حتفهم في إطار حرب الحكومة ضدّ هذه العصابات، التي اشترك فيها الجيش أيضًا على مدار السنوات القليلة الماضية.