الفاتيكان: البابا يتفوق على المغني جاستن بيبر بعدد مرددي تغريداته على "تويتر"

الفاتيكان: البابا يتفوق على المغني جاستن بيبر بعدد مرددي تغريداته على "تويتر"

 

قال الفاتيكان، الخميس، إن البابا بنديكت السادس عشر (85 عاما)، والمبتدئ في التعامل مع موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي على الإنترنيت، تغلب على مغني البوب جاستن بيبر (18 عاما)، الذي يوصف بأنه أمير القلوب، حيث سجلت إعادة تغريداته نسبة قياسية من جانب متابعيه.

وقالت صحيفة الفاتيكان إنه بحلول وقت الظهر بتوقيت الفاتيكان، أمي الخميس، بلغ عدد متابعي حساب البابا على "تويتر" 2.1 مليون شخص، بعد ثمانية أيام فقط من إرساله أول تغريدة على الموقع.

وعلى الرغم من أن عدد متابعي حساب المغني الكندي وكاتب الأغنيات بيبر أكثر بنحو 15 مرة من متابعي حساب البابا (31.7 مليون شخص)، فقد قالت صحيفة الفاتيكان إن بنديكت تفوق على بيبر في إعادة تغريداته.

المحتوى الروحاني يصل للناس أكثر

وأضافت أن نحو 50 في المئة من متابعي البابا أعادوا أول تغريداته يوم 12 ديسمبر / كانون الأول، بينما 0.7 في المئة من متابعي بيبر أعادوا واحدة من أشهر تغريداته يوم 26 سبتمبر / أيلول، حين علق على وفاة طفل في السادسة من جمهوره بمرض السرطان.

وقال الفاتيكان إن هذا جزء من اتجاه أوسع يتطلع فيه الناس للمحتوى الروحاني أكثر.

وتصدر تغريدات البابا على "تويتر" باللغات الإنجليزية، والعربية، والألمانية، والإيطالية، والفرنسية، والإسبانية، والبرتغالية، والبولندية، وقالت الصحيفة إنه سيضيف إلى ذلك اللغتين اللاتينية والصينية قريبا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018