حزب هندي يوزع السكاكين على النساء لمواجهة المتحرشين

حزب هندي يوزع السكاكين على النساء لمواجهة المتحرشين

 

 

بدأ حزب يميني متطرف في الهند، توزيع آلاف السكاكين على نساء يعشن في إحدى الولايات الشرقية، بهدف مساعدتهن في الدفاع عن أنفسهن في حال تعرضن لاعتداء، وذلك بعد الاغتصاب الجماعي الذي وقعت ضحيته طالبة في نيودلهي في كانون الأول / ديسمبر.

وبدأ حزب "شيف سينا" المعروف بمواقفه المتشددة، بتوزيع السكاكين، منتصف الأسبوع، في بومباي، في ذكرى ميلاد مؤسس الحزب بال تاكيري، الذي توفي في تشرين الثاني / نوفمبر الماضي.

وقال أحد المسؤولين في الحزب لمناصراته: "كما تقطعن الخضار، اقطعن يد الشخص الذي يلمسكن"، مشيرا إلى أنه على النساء الاحتفاظ بالسكين المزود بشفرة طولها سبعة سنتيمترات في حقائبهن.

توزيع 21 ألف سلاحٍ أبيض

ويعتزم الحزب توزيع حوالي 21 ألف سلاح أبيض في كل أنحاء ولاية ماهاراشترا، وعاصمتها بومباي، التي تعتبر معقل الحزب الرئيسي.

يذكر أنه في 16 كانون الأول / ديسمبر الماضي، تعرضت طالبة تبلغ من العمر 23 عاما لاغتصاب وحشي على متن حافلة، على يد ستة رجال رموها لاحقًا من الحافلة شبه عارية، وقد توفيت بعد 13 يومًا في أحد مستشفيات سنغافورة.

والأربعاء، أوصت لجنة كلفتها الحكومة بإعادة النظر في قانون الجرائم الجنسية، بفرض عقوبات صارمة على الرجال الستة، لكنها استبعدت الحكم عليهم بالإعدام.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018