"مستر بين": لا أُضْحِكُ عائلتي، ولا أشاهد أي عروض لأفلامي

"مستر بين": لا أُضْحِكُ عائلتي، ولا أشاهد أي عروض لأفلامي

 

كشف الممثل الإنكليزي الكوميدي، روان أتكينسون، المعروف بـ "مستر بين"، أنه على الرغم من كونه يؤدي شخصية كوميدية جدًّا في أفلامه، إلا أنه في الحياة اليومية إنسان مختلف.

وقال: "أنا فعلا لا أضحك عائلتي ولا أولادي بالمرة، ومن ناحية ثانية لا أتخيل الشخص الذي قضى يوم عمله في ممارسة الحركات البهلوانية، يعود إلى منزله ويستمر في فعلها أمام محيطه العائلي".

الفريق الذي يعمل مع "مستر بين" لا يضحك خلال التصوير

من ناحية أخرى، قال أتكينسون في حديثه لجريدة "الحياة"، إن الفريق المحيط به، أثنا تصوير أفلامه، فريق مهني ويهتم بعمله ولا تشتته حركاته المضحكة، وأضاف: "ويحدث أننا نضحك كلنا معًا من لقطة محددة وبالتالي نعيد تصويرها، لكن ذلك من الأشياء النادرة".

كما صرح بأنه لا يشاهد الأفلام التي يقدمها حتى عندما يذهب للعروض الافتتاحية لها، مبررًا ذلك بالقول: " أدخل إلى القاعة وأجلس ثم أحيي الحضور، وبعد أن تنطفئ الأضواء أغادر المكان لأعود إليه مرة ثانية قبل اختتام الفيلم بدقائق قليلة."

ويضيف: "إنها مسألة بسيطة، فأنا إذا رأيت نفسي فوق الشاشة بالحجم المكبر لن أقدر على مواجهة الكاميرا مرة ثانية، لأنني سأكون قد سجلت كل عيوبي في عقلي وبالتالي سأشعر بحرج كبير قد يشل حركتي كليًّا."

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018