إحباط محاولة تهريب مقتنيات شخصية للزعيم جمال عبد الناصر

إحباط محاولة تهريب مقتنيات شخصية للزعيم جمال عبد الناصر

 

أعلنت وزارة الدولة لشؤون الآثار بمصر، الخميس، إحباط محاولة تهريب مجموعة نادرة من المقتنيات الشخصية للزعيم المصري الراحل جمال عبد الناصر، داخل طردين يضمان نياشين وآلة تصوير خاصة، به وبعض خطبه، ورسائل موجهة إليه.

الإمارات العربية المتحدة وجهة التهريب

وقالت الوزارة في بيان، إن وحدة المضبوطات الأثرية بمكتب بريد العتبة بوسط القاهرة - وهي تابعة لوزارة الآثار - أحبطت مساء الأربعاء محاولة تهريب الطردين "إلى دولة الإمارات العربية"، وأثبتت لجنة فنية شكلت لفحص المضبوطات أنها "قطع أصلية تمثل قيمة تاريخية تجسد حقبة من أهم حقب التاريخ المصري."

وأضافت أنه تم التحفظ على المضبوطات، وأوصت اللجنة بإخطار النيابة العامة المختصة والأمن القومي المصري لاتخاذ الإجراءات القانونية.

آلة تصوير، ونياشين، وخطب، ورسائل

وقال حسن رسمي، رئيس الإدارة المركزية للوحدات الأثرية بالموانئ المصرية، في البيان، إن القطع تضم آلة التصوير الخاصة بعبد الناصر، ومجموعة أسطوانات من خطبه في فترة الوحدة بين مصر وسوريا (1958 - 1961)، ونياشين مهداة من الحكومة المصرية إلى بعض الشخصيات العامة، ومجموعة من الشارات الخاصة بالقوات المسلحة في عهد عبد الناصر.

وأضاف أن المضبوطات تشمل أيضا خطابات من شخصيات سورية بارزة تطلب الجنسية المصرية في فترة الوحدة بين البلدين، و127 "صورة نادرة" تجمع عبد الناصر ببعض الزعماء العرب، ويحمل بعضها توقيع الزعيم المصري، إضافة إلى مجموعة من دعوات الزفاف والحفلات الخاصة، تعود إلى عهد الملك فاروق، آخر ملوك أسرة محمد علي ( 1805-1952).

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018