"آبل" تنفي نيتها إغلاق خدمة "بيتس" الموسيقية

"آبل" تنفي نيتها إغلاق خدمة "بيتس" الموسيقية
"آبل" تنفي نيتها إغلاق خدمة "بيتس" الموسيقية

نفت مجموعة "آبل" معلومات تفيد بأنها تنوي إغلاق خدمة "بيتس" للإستماع إلى الأغاني بتقنية البث التدفقي التي اشترتها في فترة سابقة من السنة، على ما جاء في موقع "ري/كود".

وكان موقع "تيك كرانش" قد أورد الإثنين نقلا عن مصادر في "آبل" و"بيتس" أن مهندسين من هذه الأخيرة قد كلفوا بالعمل على مشاريع تابعة ل "آبل"، بما في ذلك قاعدة "آي تيونز" الموسيقية. واعتبرت "آبل" أن هذه المعلومات "خاطئة" وهي نفتها في تصريحات أدلت بها لموقع "ري/كود" وغيره من المواقع المتخصصة في قطاع التكنولوجيا، من دون تقديم مزيد من التفاصيل. ورفضت "آبل" التعليق على هذه المعلومات في اتصال من وكالة فرانس برس.

ولم تتطرق المجموعة الأميركية إلى مسألة تغيير إسم "بيتس" في الخدمة الموسيقية لاعتماد إسم "آي تيونز" الأكثر شهرة. وأفاد موقع ""تيك كرانش" بأنه لم يحدد بعد تاريخ إقفال "بيتس". واعتبر غياب روابط إلى هذه الخدمة في هواتف "آي فون 6" و"آي فون 6 بلاس" التي طرحت في الأسواق قبل بضعة أيام خطوة تمهيدية لهذا القرار.

وكانت "آبل" قد دفعت في أيار (مايو) 3 مليارات دولار لشراء "بيتس" وهي مجموعة شارك في تأسيسها مغني الراب دكتور دري وتصنع سماعات تلقى رواجا كبيرا في أوساط الشباب.