فيديو: تحذير من وباء إيبولا عام 2007 يجتاح الشبكة

فيديو: تحذير من وباء إيبولا عام 2007 يجتاح الشبكة

 بات وباء إيبولا اليوم أخطر كارثة صحية تهدد العالم، وتسعى جميع الدول والحكومات ومنظمات الصحة في كل العالم لمحاربته والحد من انتشاره، وبعد أن ذاع صيت الوباء، تم اكتشاف تغريدة على موقع تويتر تحذر من وصول وباء إيبولا، لكن الغريب فيها أنها تعود لعام 2007.

وخلال ساعات معدودة، انتشرت هذه التغريدة بسرعة على الشبكة، حيث حصلت على 23 ألف إعادة تغريد وملايين المشاهدات في بضع ساعات، أما صاحبها فهويته مجهولة لكنه نشرها باسم "paigevieyra" قبل سبع سنوات، وهي التغريدة الوحيدة لصاحب هذا الحساب.
واحتوت التغريدة على جملة واحدة باللغة الإنجليزية تعني "استعدوا لقدوم إيبولا"، ولم تلق هذه التغريدة أي اهتمام وقتها، لكنها اليوم محط تساؤل الملايين من الناس وعشرات آلاف المغردين على موقع تويتر، فلا تعليق عليها منذ يوم نشرها حتى يوم اكتشافها، ولم يغرد صاحب الحساب غيرها أبدًا.
وتباينت التحليلات والتساؤلات عند من أعاد نشر التغريدة، حيث أشار البعض بأصابع الاتهام لصاحب التغريدة على أنه سبب انتشار وباء إيبولا، فيما قال آخرون أن المرض قديم واكتشف قبل نحو 20 عامًا في قرية صغيرة في دولة زائير، فيما استشهد مغرد آخر بصحيفة واشنطن بوست التي نشرت خبرًا عام 2007 مفاده أن تسع إصابات بمرض إيبولا اكتشفت، وحذرت من انتشار المرض.
وتم تأكيد اكتشاف حالات مصابة بإيبولا في الكونغو عام 2007، لذلك تبدو التغريدة واقعية ومن وحي ما يحدث حقًا، ومؤخرًا فقط تحول المرض إلى وباء، رغم أن بعض المصادر تؤكد أن اكتشاف المرض يعود للعام 1976 في الكونغو، قرب نهر يدعى إيبولا، ومنه جاءت التسمية.
 

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص