أول صورة سيلفي في التاريخ من عام 1926

أول صورة سيلفي في التاريخ من عام 1926

التقطت صورة بالأبيض والأسود في عام 1926 لزوجين بريطانيين يمسكان بأداة مثل عصاة السيلفي، ويصوران نفسيهما في شارع 'وارويكشاير'، حيث كانا يعيشان بعد عام واحد فقط من الزواج.

عثر الحفيد 'آلان كليفر' على الصورة في ألبوم عائلة هوغز، وقال إنها تخصّ جده، الذي كان عازف بيانو في الأفلام الصامتة، وقال 'آلان': 'لقد كانت هذه الصورة دائما المفضّلة للأسرة'.

وأضاف 'آلان' أنه كان يتمنى لو أن جدّه سجّل براءة استخدام هذه الطريقة في التصوير باسمه، لكان وقتها حقق ثروة طائلة، إلا أنه أعرب عن سعادته لكون الصورة انتشرت عالميا،  الأمر الذي كان سيسعد جدّه بالتأكيد، لو أنه كان على قيد الحياة.

ولا يزال 'آلان' حتى الآن لا يعرف كيف استطاع جدّه تركيب الكاميرا على العصاة بهذا الشكل، والتقاط هذه الصورة الفريدة، لانها الصورة الوحيدة من هذا النوع التي تمتلكها العائلة.

وفي حين يعتقد الكثيرون أن هذا الاختراع حديث، فقد أثبتت هذه الصورة القديمة إن 'عصا السيلفي' هي اختراع يعود إلى عام 1926.

يذكر أن عصا السيلفي تنتشر الآن بسرعة كبيرة في العالم، إذ اكتسحت الأسواق مؤخراً وتحولت إلى أداة أساسية وضرورية لكل عشاق التقاط الصور، وتحديداً خلال الاحتفالات والتجمعات، وهي عبارة عن عصا الكترونية ترتبط بالهاتف عن طريق البلوتوث وتلتقط صور السيلفي عن بُعد.

في نوفمبر(تشرين الثاني) الماضي كتبت مجلة 'تايم' إن عصا السيلفي تعتبر أحد أعظم اختراعات عام 2014، وقد نشأت فكرتها في آسيا، وتتمتع حاليا بشعبية كبيرة في الصين وكوريا الجنوبية.