الموافقة على جهاز جديد لمرضى الباركنسون في أميركا

الموافقة على جهاز جديد لمرضى الباركنسون في أميركا
هناك نحو 50 ألف أميركي يصابون بمرض باركنسون كل عام

أعلنت إدارة الأغذية والأدوية الأميركية أنها وافقت على زرع جهاز جديد في المخ للتخفيف من أعراض مرض الشلل الرعاش (باركنسون) الناجم عن اضطراب عصبي في النظام الحركي.

والجهاز المسمى نظام (بريو) للتحفيز العصبي من إنتاج شركة سانت جود ميديكال وهو بمثابة محرك صغير يزرع في المخ ويصدر نبضات كهربائية ضعيفة تستهدف مناطق بعينها من المخ.

وقالت الإدارة إن هذا الجهاز يمكن أن يستخدم حين تفشل العلاجات التقليدية وحدها في تخفيف أعراض المرض ومنها صعوبة المشي ومشاكل الاتزان وارتعاشات مرتبطة باضطرابات في الحركة.

ولا يوجد علاج لمرض باركنسون ولذلك فالتوصل إلى طرق أفضل للتخفيف من أعراضه هو ضرورة للمرضى.

وجهاز (بريو) هو ثاني جهاز تقر استخدامه الإدارة الأميركية للأغذية والأدوية بعد أن وافقت من قبل على جهاز (أكتيفا ديب) التحفيزي للمخ.

وتقول المعاهد الوطنية للصحة إن هناك نحو 50 ألف أميركي يصابون بمرض باركنسون كل عام.