هجوم إلكتروني يشل حركة صحف أميركية

هجوم إلكتروني يشل حركة صحف أميركية
توضيحية (pixabay)

شن قراصنة معلومات، أمس السبت، هجوما إلكترونيا واسع النطاق، استهدف صحف أميركية كبيرة، مما تسبب باضطراب كبير في حركة توزيع وطباعة الصحف. 

وكانت الصحف الأكثر تضررا من الهجوم، "لوس أنجليس تايمز" و"بالتيمور صن" و"شكاجو تريبيون وغيرها.

وذكرت "لوس أنجليس تايمز" نقلا عن مصدر على معرفة بالوضع أن الهجوم الإلكتروني مصدره خارج الولايات المتحدة فيما يبدو.

وقالت الصحيفة إن الهجوم أدى إلى تأجيل توزيع نسخة السبت من صحف "ذا تايمز" و"تريبيون وصن" وصحف أخرى تصدر في لوس أنجليس.

وأفادت "تريبيون بابليشينج"، التي تشمل صحفها أيضا "نيويورك ديلي نيوز" و"أورلاندو سنتينيل"، بأنها رصدت البرنامج الخبيث يوم الجمعة الماضي، حيث أن الفيروس "تشيك" ضر بالأنظمة التي تستخدم لطباعة وإنتاج الصحف.

وقالت "لوس أنجليس تايمز" إن النسخ الخاصة بالساحل الغربي من صحيفة "وول ستريت جورنال" و"نيويورك تايمز" تأثرت أيضا بالهجوم.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الأمن الداخلي، كيتي والدمان، "نحن على علم بتقارير عن هجوم إلكتروني محتمل يؤثر على عدة مؤسسات إخبارية ونعمل مع شركائنا في الحكومة والصناعة لفهم الموقف على نحو أفضل".